fbpx
انت هنا في
الرئيسية > اخبار سياسية > بسبب حل الجيش الساعدي يرد على الناصري والحشد يتبرأ والجيش يطالبه فقط بالاعتذار والصدر:سلاما على جيش العراق!!

بسبب حل الجيش الساعدي يرد على الناصري والحشد يتبرأ والجيش يطالبه فقط بالاعتذار والصدر:سلاما على جيش العراق!!

طالب النائب عن تحالف سائرون صباح الساعدي، اليوم الاربعاء، القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، بضبط الفصائل تحت اشرافه وامرته، ومحاسبة من اساء منهم للجيش العراقي.

وقال الساعدي في بيان تلقت “الغد برس”، نسخة منه، ان “التجاوز على الجيش العراقي ووصفه بالمرتزق من قبل قيادي في احدى الفصائل المسلحة هو تجاوز على مؤسسة دستورية تمثل العراق وسيادته”.

وتابع “من يريد للمؤسسات المؤقتة ان تحل محل الجيش، هو اما جاهل في ادارة الدولة او لا يريد بنائها كي تبقى مناطق الفراغ متاحه امامه، وعلى رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة، ان يضبط اداء الفصائل المسلحة تحت اشرافه، ويطرد العناصر التي لا تحترم مؤسسات الدولة”.

يشار الى ان معاون زعيم حركة النجباء يوسف الناصري، كان قد اثار ضجة اعلامية عقب وصفه الجيش العراقي بــ “المرتزق” خلال احد اللقاءات المتلفزة.

وأكدت مديرية الاعلام في هيئة الحشد الشعبي، الاربعاء، أن اي تصريح فيه إساءة لقواتنا الامنية مرفوض وبالأخص ضد الجيش العراقي، داعية وسائل الاعلام الى عدم استضافة اي شخص بعنوان الحشد او التحدث باسمه بصفة قيادي او ما شابه.
وقالت المديرية في بيان لها “‎تابعنا في هيئة الحشد الشعبي ردود الأفعال التي تلاحقت اثر تصريحات رجل الدين الشيخ الدكتور يوسف الناصري الذي لا ينتسب للحشد وليس لديه اَي منصب او صفة رسمية وإنما يشغل منصب الأمين العام لشورى العلماء، اذ نشدد على ان اي تصريح فيه إساءة لقواتنا الامنية مرفوضة وبالأخص ضد الجيش العراقي البطل”.

وأضافت المديرية، أن “ما صدر عن الناصري في احدى البرامج التلفزيونية يمثل إساءة تعبر عن وجهة نظره الشخصية ولا تتعلق بِنَا لا من قريب ولا بعيد”، مبينة أن “مع محاولة بعض الجهات الاعلامية توظيف هذه التصريحات بشكل غير صحيح بالاشارة الى انها قريبة من منطلقات الهيئة، نهيب بجميع وسائل الاعلام الى عدم استضافة اي شخص بعنوان الحشد او التحدث باسمه بصفة قيادي او ما شابه وندعو الى التنسيق مع المديرية بهذا الخصوص”.

وتابعت، أن “‎في الوقت الذي نحيي فيه تضحيات وبطولات جيشنا العراقي، نجدد موقفنا بالوقوف ضد الأطراف التي شككت بعقيدته في السابق او التي تسعى للنيل منه في الحاضر، ونؤكد على حماية ما تحقق من منجزات بفضل تضحيات الجيش والحشد في مقارعة الارهاب طيلة السنوات الماضية”.

وردت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الاربعاء، على تصريح القيادي في حركة النجباء يوسف الناصري المثيرة للجدل على الجيش العراقي.
وقالت القيادة في بيان لها، إنه “في الوقت الذي تتكامل منظومة الامن الوطني للدولة ويقدم الجيش العراقي الدعم والإسناد لجميع القوات الامنية من جهاز مكافحة الارهاب ووزارة الداخلية والحشدين الشعبي والعشائري، وقوات البيشمركة التي خاضت غمار عمليات التحرير الكبرى بروح الدفاع عن الوطن وانقاذ المواطن، حيث تحمل الجيش العراقي بكل صنوفه وقواته الثقل الأكبر في قواطع العمليات مع اخوانه من ابطال الحشد الشعبي والقوات الامنية الاخرى وتحقيق الانتصارات الناصعة في تحرير كامل التراب العراقي من دنس عصابات داعش الارهابية، حيث اشاد العالم بهذا الانتصار العراقي الكبير لانه تحقق على اعتى هجمة ارهابية بربرية في التاريخ وانتقل الى العمليات الامنية الكبرى مع القوات المشتركة لاحلال السلام في جميع المناطق والعمل على العودة للوضع الطبيعي، نتفاجيء بتصريح غريب من ” الشيخ يوسف الناصري” الذي اتهم الجيش بتهم قاسية تطعن بوطنيته ويطالب بحل الجيش”.
واضافت “وهنا تبين قيادة العمليات المشتركة استنكارها لهذا التصريح الغريب وتطالب صاحبه بسحبه والاعتذار عنه، لان هذا التصريح لايشكل إساءه للجيش العراقي البطل فحسب وإنما لكل الشهداء والمضحين من أبناءه ولعموم الشعب العراقي الذي يقدس جيشه الذي هو جيش الوطن والمواطن وقدم التضحيات الكبيرة لحماية العراق وشعبه ويؤكد أبناءكم في الجيش العراقي انهم الحصن الحصين لحماية الدولة والوطن والمصالح العليا للعراق وامن شعبه واهدافه الحيوية يدا بيد مع جميع القوات الامنية من الحشد الشعبي وجهاز مكافحة الارهاب وقوات وزارة الداخلية والبيشمركة والاجهزة الامنية والاستخبارية كافة، كما ان قيادة العمليات المشتركة تحتفظ بحقها القانوني في اتخاذ الاجراءات المناسبة بحق من يحاول الاساءة للجيش العراقي والقوات الامنية العراقية”.
وعلق مقتدى الصدر، اليوم الاربعاء، على تويتر دون ذكر الشيخ الناصري بالقول “جيش العراق سور الوطن فالسلام على جيش العراق والسلام على الوطن وأسأل الله ان يجنب العراق وشعبه المحن اخوكم مقتدى الصدر”.

بسبب حل الجيش الساعدي يرد على الناصري والحشد يتبرأ والجيش يطالبه فقط بالاعتذار والصدر:سلاما على جيش العراق!!

طالب النائب عن تحالف سائرون صباح الساعدي، اليوم الاربعاء، القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، بضبط الفصائل تحت اشرافه وامرته، ومحاسبة من اساء منهم

Editor's Rating:
0

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top