انت هنا في
الرئيسية > اخبار امنية > داعش تعترف الانتحاري بالبصرة اليوم الجمعة من عناصرها وليس انتحاريين

داعش تعترف الانتحاري بالبصرة اليوم الجمعة من عناصرها وليس انتحاريين

اعلن تنظيم داعش الارهابي ان التفجيرين الانتحاريين قام بها احد عناصر وان التفجير الثاني سيارة مفخخة مركونة وليس انتحاري

واعلن مراسل صحيفة العراق ان من بين قتلى التفجيرين الانتحاريين بالبصرة مدير استخبارات قيادة عمليات البصرة و30 عنصرا من الحشد الشعبي المشاركين بمعارك البصرة

وافاد مراسل صحيفة العراق بالبصرة ان انتحاريين من تنظم داعش فجرا سيارتين مفخختين في سيطرة الرميلة على طريق البصرة ذي قار على الخط السريع واديا الى مقتل وجرح العشرات

وقال مصدر أمني طلب عدم الكشف عن اسمه إن “السيارة المفخخة الثانية كان يقودها انتحاري على طريق ترابي، وترجل منها وقتل أحد رجال الشرطة وسرق بندقيته”، موضحا أن “قوة من خلية الصقور وقيادة العمليات سارعت الى محاصرته والاشتباك معه، وفي أثناء ذلك فجر سيارته المفخخة، ومن ثم قام بتفجير نفسه”

مشيرا الى أن حافلة ركاب نوع “منشأة” كان يستقلها عدد ‏كبير من الحشد الشعبي المشاركين بمعركة الموصل كانت متوقفة في مكان الانفجار لحظة وقوعه أدى الى ارتفاع عدد القتلى

اترك تعليقاً

Top