4 جرحى على الأقل فى إطلاق نار بمركز تجارى فى هوفر بألاباما

4 جرحى على الأقل فى إطلاق نار بمركز تجارى فى هوفر بألاباما

أعلنت الشرطة الأمريكية، عن وجود 4 جرحى على الأقل في إطلاق نار بمركز تجاري في هوفر بألاباما، حسبما ذكرت قناة الحدث في خبر عاجل لها.

وكانت حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد ألغت تجمعًا في ولاية ألاباما الأسبوع المقبل بعد أن أعرب المسئولون عن قلقهم بشأن ارتفاع معدلات الإصابة بعدوى كورونا.

وذكرت شبكة “سي إن إن” أنه من المقرر عقد المسيرة قبل الانتخابات الأولية للولاية في وقت لاحق من الشهر الجاري، لكنها أجلت إلى أجل غير مسمى يوم الثلاثاء.

وقال تيم مورتاو، مدير الاتصالات في حملة إعادة انتخاب ترامب: “نحن لا نؤكد على الإطلاق ما نتطلع إليه حتى يتم الإعلان عن موعد التجمع ومكانه.. هناك دائمًا عمل جار لتحديد المواقع”.

ومن جانبه دعم ترامب مدرب كرة القدم السابق بجامعة أوبورن في انتخابات مجلس الشيوخ بالولاية ضد النائب العام السابق جيف سيشنز، قائلا: “سيكون سيناتورًا عظيمًا لسكان ألاباما

وفي نفس السياق كتب ترامب على تويتر في مارس الماضي: “المدرب تومي توبيرفيل، الفائز، حصل على تصديق كامل وتام.. أنا أحب ألاباما.”

كان من المتوقع أن يستعيد سيشنز سابقًا مقعده القديم في مجلس الشيوخ في ولايته الأم، ولكنه سرعان ما وجد نفسه يواجه محاولة صعبة من مدرب كرة القدم السابق الشهير.

تأتي هذه الأخبار بعد ما حدث في تجمع سابق ظهر قيه الرئيس دوتالد ترامب في تولسا بولاية تكساس والذي قال عنه البعض انه لم يلاقي النجاح المتوقع من حملة الرئيس مما دفعهم لتغيير مسار خطتهم، حيث حضر 6200 شخص فقط بينما كانت العاملين بالحملة الانتخابية يدعون أن أكثر من مليون من المؤيدين من المتوقع قدومهم.

وألقت حملة ترامب باللوم على انخفاض الإقبال، على المتظاهرين الذين قاموا بتنظيم احتجاجات ضد قتل جورج فلويد والذي أثار أسابيع من المسيرات والمسيرات المناهضة للعنصرية.

وقال مدير حملته إن المتظاهرين يمنعون أعضاء الجمهور من دخول الساحة ، على الرغم من أن الصحفيين على الأرض قالوا إن المظاهرات لم تعرقل الحدث بشكل كبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.