مجلس القضاء يشترط استقالة القاضي قبل خوض الانتخابات والابتعاد عن الفيسبوك وترشيح مناصب فخرية وتعيين قضاة لمحاكمة الصحفيين

مجلس القضاء يشترط استقالة القاضي قبل خوض الانتخابات والابتعاد عن الفيسبوك وترشيح مناصب فخرية وتعيين قضاة لمحاكمة الصحفيين

عقد مجلس القضاء الاعلى جلسته الخامسة المنعقدة حضورياً صباح اليوم الخميس الموافق 25 / 2 /2021  وتم خلاله مناقشة رغبة بعض القضاة واعضاء الادعاء العام المشاركة في الانتخابات المقبلة وبعد تدقيق نص المادة (98) / ثانيا من الدستور التي نصت يحظر على القاضي وعضو الادعاء العام الانتماء الى أي حزب أو منظمة سياسية أو العمل في أي نشاط سياسي، وحيث أن ممارسة الدعاية الانتخابية ضمن حزب سياسي أو كتلة انتخابية معينة هو نشاط سياسي ، لذا قرر المجلس الاشتراط على القاضي وعضو الادعاء العام الراغب في الترشيح تقديم استقالته من مجلس القضاء الاعلى ومن ثم له حرية الترشيح في الانتخابات.

وناقش المجلس موضوع الدعاوى الخاصة بالصحفيين المسجلين في نقابة الصحفيين وقرر تخويل السادة رؤساء محاكم الاستئناف تسمية قضاة تحقيق وقضاة محاكم بداءة للتخصص في نظر تلك القضايا اضافة الى عملهم.

كما حث المجلس القضاة واعضاء الادعاء العام على الالتزام بالاعمامات السابقة بخصوص الابتعاد عن مواقع التواصل الاجتماعي بالشكل الذي يسيء لهم شخصيا وللمؤسسة القضائية وامكانية مزاولة النشاط العلمي القضائي والقانوني عبر موقع مجلس القضاء الاعلى وصحيفة القضاء.

كذلك قرر المجلس توجيه رؤساء المناطق الاستئنافية بتجنب اقتراح منح المناصب القضائية (الفخرية) ومراعاة اهلية من يتم ترشيحه لاي منصب وفق الحاجة والضرورة الواقعية للعمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.