يقتحم مخيم جنين ويصيب 7 فلسطينيين بالرصاص الجمعة

يقتحم مخيم جنين ويصيب 7 فلسطينيين بالرصاص الجمعة

قامت قوات الجيش الإسرائيلي، في بيان خاص صباح اليوم الجمعة، باقتحام مخيم جنين ووادي برقين ومنطقة الهدف في جنين بالضفة الغربية، وحاصرت أحد المنازل ونشرت القناصة في عدة مواقع.

 وأفادت مراسلة صحيفة العراق في تقرير خاص بأن قوات الجيش حاصرت منزل أحد المطاردين في منطقة الهدف قرب مخيم جنين، وسط إطلاق للرصاص الحي، مع اشتباكات عنيفة بين قواته ومقاومين في محيط المخيم.

وأوضحت أنه تمت إصابة الشاب الأسير المحرر داوود الزبيدي، شقيق الأسير زكريا الزبيدي، القائد السابق لكتائب شهداء الأقصى في جنين الذي كان قد فر من سجن إسرائيلي في سبتمبر 2021 ثم اعتقل من جديد، بالرصاص في منطقة البطن خلال المواجهات.

من جهته، أكد مستشفى ابن سينا وصول 7 إصابات برصاص الجيش الإسرائيلي نتيجة الاشتباكات.

على صعيد آخر، أطلقت قوة من الجيش الإسرائيلي صباح الجمعة النار على فلسطيني تم تحديده على أنه ألقى حجرا على سيارة إسرائيلية، وحاول فتح أبوابها عند منعطف بالقرب من بلدة بيت إيل.

وفي بيان له، قال الجيش الإسرائيلي إن “استطلاعات جيش الدفاع رصدت صباح اليوم مشتبها فيه يلقي لوحة حجرية نحو سيارة إسرائيلية محاولا فتح بوابة السيارة، التي كان يستقلها مواطنون إسرائيليون بالقرب من بلدة بيت إيل”.

وأضاف: “قامت القوات باتباع الأنظمة لتوقيفه شملت إطلاق نار نحو المشتبه فيه والذي أصيب ونقل لتلقي العلاج الطبي في المستشفى. بعد ذلك عثر على المشتبه فيه سكينا وزجاجة حمض”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.