مواجهات في جمهورية الكونغو الديمقراطية

مواجهات في جمهورية الكونغو الديمقراطية

قتل ما لا يقل عن 5 أشخاص في جمهورية الكونغو الديمقراطية، جراء مواجهات اندلعت بين قوات الأمن وسكان غاضبين اقتحموا مركزا للشرطة للاقتصاص من لص ضبطوه بالجرم المشهود.

ونقلت “فرانس برس” عن دونات ماندونغو، قائد منطقة لوبيرو العسكرية في مقاطعة شمال كيفو (شرق) قوله إن “سكانا غاضبين حاولوا اقتحام مركز الشرطة في مدينة كيرومبا للاقتصاص بأنفسهم من رجل ضبط متلبسا بسرقة دراجة نارية، فتصدى لهم عناصر الشرطة”، لافتا إلى أن “الوضع سرعان ما تدهور، إذ تزايدت بكثرة أعداد المتجمهرين أمام مركز الشرطة، فلم يجد الشرطيون بدا من إطلاق النار في الهواء للفرار من أمام السكان الغاضبين”.

وأوضح قائد المنطقة قائلا: “لسوء الحظ، قتل أربعة اشخاص برصاصات طائشة وأصيب سبعة أشخاص آخرين بجروح، أما اللص فقضى متفحما داخل مركز الشرطة الذي أضرم فيه السكان الغاضبون النيران”، مشيرا إلى أن “الوضع الأمني بقي متوترا، إذ واصل المتظاهرون حرق منازل ضباط الشرطة هنا في كيرومبا”.

وبحسب “فرانس برس”، فإن سكان هذه المدينة التجارية يتظاهرون منذ الخميس الماضي، ضد عجز السلطات المحلية عن وضع حد لموجة خطف تشهدها مدينتهم في الآونة الأخيرة، حيث أضرم محتجون النيران في مبان عامة في كيرومبا يوم الجمعة الماضي، خلال تظاهرة تخللها مقتل شخص بأيدي الشرطة.

وتقع مدينة كيرومبا في إقليم لوبيرو حيث تنشط جماعات مسلحة عديدة، وهي تبعد 175 كيلومترا شمال غوما، عاصمة المقاطعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.