مقتل وجرح 23 جنديا وتدمير 3 عربات نتيجة هجوم انتحاري على رتل عسكري مشترك للأمريكيين وقوات وحدة صفر واحد بكابل

مقتل وجرح 23 جنديا وتدمير 3 عربات نتيجة هجوم انتحاري على رتل عسكري مشترك للأمريكيين وقوات وحدة صفر واحد بكابل

نفذ أحد عناصر طالبان الانتحاري محمد كامران معصوم عملية انتحارية في الساعة 9 صباح اليوم بواسطة سيارة مفخخة على رتل عسكري مشترك للأمريكيين وقوات وحدة صفر واحد بالجيش الافغاني في منطقة “بنجة جنار” بمديرية بغمان التابعة لولاية كابل.

وقال ذبيح الله مجاهد – المتحدث باسم طالبان أسفر الهجوم عن تدمير سيارة لاندكروزر لمستشارين أمريكيين وسيارتي بكب لجنود وحدة صفر واحد بشكل كامل ومقتل وجرح 23 جنديا من بينهم عدد من المستشارين الأمريكيين.

وذكر مسؤول أمني كبير أن هجوما استهدف أفرادا من جهاز المخابرات الأفغاني خارج العاصمة الأفغانية كابول يوم الثلاثاء فأودى بحياة ما لا يقل عن أربعة أشخاص وأصاب ستة آخرين.

وقال المسؤول إن الهجوم انتحاري واستهدف فريقا من جهاز المخابرات الأفغاني، لكن لم يقدم مزيدا من التفاصيل.

واعلنت طالبان ان الانباء من  ولاية بادغيس  تفيدعن هجوم مسلح في الساعة السابعة مغرب يوم أمس على نقطة أمنية لجنود الجيش العميل بواسطة أسلحة قنص قرب مركز مديرية قادس.

واستمر الهجوم لساعتين وأسفر عن تحرير النقطة بشكل كامل ومقتل 9 جنود وإصابة 4 آخرين.ومقتل عنصرين من طالبان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.