You are here
Home > اخبار امنية > عراقي عمره 18 عاما ينفي ضلوعه في محاولة تفجير قطار في لندن

عراقي عمره 18 عاما ينفي ضلوعه في محاولة تفجير قطار في لندن

نفى شاب عراقي، اليوم الجمعة، ضلوعه في محاولة تفجير قطار انفاق في لندن العام الماضي ما ادى الى إصابة 30 شخصا بجروح.

ويواجه أحمد حسن (18 عاما) اتهامات بمحاولة القتل والتسبب بانفجار خلال هجوم وقع في 15 سبتمبر الماضي في محطة بارسونز جرين.

ومثل حسن أمام محكمة في لندن عبر اتصال فيديو من السجن حيث يتم اعتقاله.

والانفجار الذي وقع في ساعة الذروة، تسبب بحروق لعدد من الركاب فيما جرح آخرون بسبب التدافع الذي اعقب الحادثة للخروج من المترو المزدحم.

وعولج 30 شخصا في المستشفيات عقب الانفجار الذي كان يمكن ان يتسبب بخسائر فادحة لو انفجرت العبوة بشكل كامل.

ووضعت العبوة في كيس بلاستيك وكانت تحتوي على مئات الغرامات من المتفجرات اضافة الى مسامير، بحسب ما ذكر احد المدعين العامين خلال جلسة محاكمة سابقة.

والانفجار الذي وقع في بارسونز غرين، الحي الهادئ والراقي، كان خامس هجوم ارهابي في بريطانيا خلال 6 أشهر وتبناه تنظيم داعش الارهابي.

واعتقل حسن بعد يوم على التفجير بعد ان تعرف عليه ضابط في مرفأ دوفر للعبارات في جنوب شرق بريطانيا.

وكان حسن يقيم في ساري الى الجنوب من لندن، وقال ان ابويه قتلا في العراق.

وستبدأ المحاكمة في 5 آذار/مارس بعد جلسة استماع اخرى مقررة في 23 شباط/فبراير، ومن المقرر ان تستمر اسبوعين.

اترك تعليقاً

Top