سوريا :قصفونا بـ103 صاروخا واعترضنا 71 منها بمقاومات صنعت قبل 30 عاما وروسيا تعلق

سوريا :قصفونا بـ103 صاروخا واعترضنا 71 منها بمقاومات صنعت قبل 30 عاما وروسيا تعلق

قامت قوات الدفاع الجوي السورية بواجباتها بمهارة وكفاءة عالية حين تصدت لضربات صاروخية وجهها التحالف الغربي في 14 ابريل/نيسان 2018.

ووفق هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية فإن التحالف الغربي قصف سوريا بـ103 صواريخ. وتمكنت وسائط الدفاع الجوي للجيش السوري من اعتراض 71 صاروخا.

وعلى سبيل المثال أحبطت قوات الدفاع الجوي السورية هجوما صاروخيا على مطار الضمير العسكري الذي هاجمته 12 صاروخا. وتم اعتراض كل الصواريخ المهاجمة.

وقامت قوات الدفاع الجوي السورية بواجباتها ونفذت مهامها الوطنية بمهارة وكفاءة عالية بدليل أن الهجوم الذي شنه أكثر من 100 صاروخ حربي أسفر عن إصابة 3 أشخاص — بحسب هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية — وهم المدنيون الذين أصابهم صاروخ تمكنت وسائط الدفاع الجوي من تغيير اتجاهه لكيلا يصل إلى مطار عسكري قرب حمص.

ويؤكد ذلك قدرة الدفاع الجوي السوري ويدل على مهارة جنود الدفاع الجوي السوريين وكفاءتهم العالية كما أشار إلى ذلك الجنرال سيرغي رودسكوي وهو مسؤول كبير في رئاسة أركان الجيش الروسي.

واستخدمت قوات الدفاع الجوي السورية صواريخ اعتراضية من طراز “إس-125″ و”إس-200″ و”بوك” و”كفادرات” التي لا تعتبر من المعدات العسكرية الحديثة، لصد الهجوم الصاروخي الذي شنه التحالف الغربي المكون من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا.

وذكر رئيس غرفة العمليات في هيئة الأركان الروسية الفريق سيرغي رودسكوي خلال إيجاز صحفي اليوم السبت، أن “منظوماتنا للدفاع الجوي في سوريا كانت مشغلة وفي حالة تأهب، إلا أنها لم تستخدم”.

سوريا :قصفونا بـ103 صاروخا واعترضنا 71 منها بمقاومات صنعت قبل 30 عاما وروسيا تعلقالدفاع الروسية تكشف تفاصيل الضربة الثلاثية على سوريا

وزارة الدفاع الروسيةموسكو: العدوان الثلاثي استهدف مناطق مدمرة أصلا والدفاعات السورية أسقطت 71 من أصل 100

وأضاف رودسكوي أن المقاتلات الروسية مستمرة في تنظيم دورياتها في الأجواء السورية.

وجدد رودسكوي التأكيد على أن أيا من الصواريخ المجنحة لم يدخل منطقة الدفاعات الجوية الروسية في سوريا، التي تحمي قاعدتي حميميم وطرطوس.

وفي وقت سابق قال رئيس هيئة الأركان الموحدة الأمريكية جوزيف دارفورد إن الجانب الأمريكي لم يسجل أي مشاركة روسية في التصدي لضربات الحلفاء، وأن الرد الوحيد على الضربة الغربية تمثل في إطلاق السوريين صواريخ أرض جو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.