سفوط طائرتين امريكيتين قبل قليل

سفوط طائرتين امريكيتين قبل قليل

تحطمت طائرة صغيرة في طريق سريعة بولاية ميريلاند الخميس بعد ما أساء الطيار تقدير الهبوط.

وقد تسبب الحادث في وقوع إصابات، حسب ما أفادت وسائل إعلام محلية الخميس.

وقال الناطق باسم مقاطعة برينس جورج مارك برادي في تغريدة إن الطائرة هبطت على “رووت 50” بالقرب من مطار “فري واي” في مدينة باوي.

وقال رجال إسعاف ان الطائرة اصطدمت بعربة في الجزء الشرقي من الطريق السريعة، ما أدى إلى إصابة أربعة أشخاص بجروح، اثنان كانا على السيارة ونقلا إلى المسشتفى، فيما رفض الطيار ورفيقه تلقي العلاج.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة تظهر الطائرة وهي ملقاة في الطريق السريعة

ويعتقد المحققون أن الطيار كان يحاول الهبوط في المطار القريب من الطريق السريعة لكنه أساء التقدير.

تسبب الحادث في إغلاق جزئي للطريق السريعة في كلا الاتجاهين، وإبطاء حركة المرور.
قال مسؤول بسلطة ميناء توليدو إن طائرة شحن تحطمت أثناء اقترابها من مطار المدينة الواقعة في ولاية أوهايو، حيث اشتعلت فيها النيران بعد ارتطامها بسيارات متوقفة غير مأهولة.

وذكرت السلطات أن الحادث وقع حوالي الساعة الثالثة صباحا بالتوقيت المحلي شرق مطار “توليدو إكسبرس” عند ورشة لإصلاح السيارات.

اصطدمت الطائرة بعدة مركبات غير مأهولة أمام الورشة التي لا تبعد كثيرا عن طريق “أوهايو تيرنبايك” السريع.

قال جو روتردام، مدير عمليات المطار، إن الحطام يتضمن قطعا من الطائرة تناثرت في حقل كبير.

وأضاف أنه يعتقد أن شخصين كانا على متن الطائرة.

لم يتضح مصيريهما، ولا تزال عمليات البحث عنهما جارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.