تعرض دورية للشرطة لإطلاق نار من بندقية هجومية بكوسوفو

كوسوفو

فيها بنادق آلية وقنابل يدوية في إطار “ممارسات إرهابية”، حسب توصيف تلك السلطات اذ دانت السلطات في كوسوفو، سلسلة الهجمات المسلحة الأخيرة التي استهدفت الشرطة واستخدمت

وقال وزير الداخلية، شيلال سفيكلا، إن الهجوم الأخير وقع في وقت مبكر من صباح اليوم الجمعة، عندما تعرضت دورية للشرطة لإطلاق نار من بندقية هجومية وقنبلة يدوية بالقرب من بلدية زوبين بوتوك، على مسافة 55 كيلومترا شمال العاصمة بريشتينا.

وكانت الشرطة تعرضت لثلاث هجمات أخرى، خلال اليومين الماضيين.

وقال وزير الداخلية إن أيا من تلك الهجمات التي كانت تهدف لإرهاب عناصر الشرطة أو القضاء عليهم لم ينجح في تحقيق هدفه.

يذكر أن كوسوفو أعلنت استقلالها عن صربيا من طرف واحد عام 2008، وهي الخطوة التي اعترفت بها الولايات المتحدة ومعظم دول الاتحاد الأوروبي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.