هل انطلقت من قرب بيت فالح الفياض؟ بقيادة ابو خميني القيادي في حزب الله العراقي وهذه صورته منفذ هجوم التاجي بذكرى ميلاد قاسم سليماني

هل انطلقت من قرب بيت فالح الفياض؟ بقيادة ابو خميني القيادي في حزب الله العراقي وهذه صورته منفذ هجوم التاجي بذكرى ميلاد قاسم سليماني

 

هل انطلقت من قرب بيت فالح الفياض؟ بقيادة ابو خميني القيادي في حزب الله العراقي وهذه صورته منفذ هجوم التاجي بذكرى ميلاد قاسم سليماني

وقال المسؤولان إن المعلومات المبدئية حول حصيلة قتلى الهجوم تفيد بمقتل عسكريين أمريكيين اثنين وواحد بريطاني في قوات التحالف الدولي ضد “داعش” وإصابة 12 عنصرا آخرين، لكنهما لفتا غلى أن هذه المعطيات قد تتغير لاحقا.

واعترف البينتاغون بقتل وجرح 14 ظابطا وجنديا امريكان وبريطانيا بقصفهم ب15 صاروخا على مقراتهم في الساعه السابعة بتوقيت بغداد

وتم العثور على قاعدة صواريخ من نوع داينا حمولة 2 طن في منطقى الحسينية قرب التاجي والتي تخضع لقيس الخزعلي واعترف يار الله اللامي بالهجوم الا انه قال انها 10 صواريخ وليس 15

وقال الكولونيل في الجيش مايلز كاجينز ، المتحدث باسم الجيش الأمريكي في العراق ، على تويتر إن أكثر من 15 صاروخًا صغيرًا أصاب قاعدة معسكر التاجي في العراق. ولم يذكر تفاصيل.

تم استخدام معسكر التاجي ، الذي يقع شمال بغداد ، كقاعدة تدريبية لعدد من السنوات. هناك ما يصل إلى 6000 جندي أمريكي في العراق ، يقومون بتدريب وتقديم المشورة للقوات العراقية والقيام بمهام مكافحة الإرهاب.

ولم يذكر المسؤولون الجماعة التي يعتقدون أنها شنت الهجوم الصاروخي ، ولكن من المحتمل أن يكون كتائب حزب الله أو أي ميليشيا شيعية أخرى تدعمها إيران.

كانت كتائب حزب الله مسؤولاً عن هجوم صاروخي في أواخر ديسمبر / كانون الأول على قاعدة عسكرية في كركوك أسفر عن مقتل مقاول أمريكي ، مما أدى إلى ضربات عسكرية أمريكية رداً على ذلك.

وأدى ذلك بدوره إلى احتجاجات في السفارة الأمريكية في بغداد. وأعقبهم في 3 يناير غارة جوية أمريكية قتلت أقوى ضابط عسكري إيراني ، الجنرال قاسم سليماني ، وأبو مهدي المهندس ، زعيم الميليشيات المدعومة من إيران في العراق ، والتي ينتمي إليها كتائب حزب الله.

صنفت كتائب حزب الله “منظمة إرهابية أجنبية” من قبل وزارة الخارجية منذ عام 2009

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.