بعد إن نوهت صحيفة العراق ..يونامي تعلن 64 قتيلا وجريحا في شهر كانون اول الماضي

بعد إن نوهت صحيفة العراق ..يونامي تعلن 64 قتيلا وجريحا في شهر كانون اول الماضي

بعد ان نوهت صحيفة العراق الى غياب الاحصائية التي تعودت الجهات المتابعة عليها اعلنت بعثة الامم المتحدة في العراق، الخميس، عن مقتل 32 عراقياً خلال كانون الاول الماضي في اعمال الارهاب والعنف في محافظات عدة.

وقالت البعثة في بيان، إنه “قتل ما مجموع 32 من المدنيين العراقيين وجرح 32 آخرين في اعمال الارهاب والعنف المتصل بالصراع”.

وأضافت أن “نينوى كانت اسوأ محافظة تاثرت بها 26 ضحية من المدنيين (7 قتلى, و19 جريحا) تليها بغداد مع (17 قتلى و03 جريحا) وصلاح الدين 3 قتلى و3 جرحى)”، مشيرة الى أن “الارقام تشمل المواطنين العاديين وغيرهم من الاشخاص الذين يعتبرون مدنيين وقت الوفاة او الاصابة, مثل الشرطة في الوظائف غير القتالية, والدفاع المدني, وفرقة الامن الشخصي, وشرطة حماية المرافق, وموظفي ادارة الحرائق”.
وتابع أن “هذه الأرقام تشمل سائر المواطنين وغيرهم ممن يعد من المدنيين وقت الوفاة أو الإصابة؛ كالشرطة في مهام غير قتالية والدفاع المدني وفرق الأمن الشخصي، وشرطة حماية المنشآت ومنتسبي قسم الإطفاء”، مبينةً: “لم تتمكن اليونامي من التحقق من أعداد الضحايا في محافظة الأنبار ولم يتم إدراجها نتيجة لذلك”.

وقالت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، جينين هينيس بلاسخارت في البيان إن “هذه الأرقام أكثر من مجرد إحصائيات، فكل مقتل لمدني وثقته يونامي على مر السنوات يمثل فاجعة لأسرة ومعاناة لها، وأن كل إصابة أو تشويه يطال مدنياً يمثل معاناة شخصية ومجتمعية هائلة”.

وأشار البيان إلى أن رصد اليونامي خلال الأشهر الأخيرة أظهر انخفاضاً مطرداً في أعداد الضحايا المدنيين، معلنة عن قرارها بعدم “نشر هذه التحديثات حول أعداد الضحايا المدنيين شهرياً وإنما فقط في حال اقتضت الظروف ذلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.