اغتيال الجيش الإسرائيلي للشاب الكيال تشعل الشارع الفلسطيني

اغتيال الجيش الإسرائيلي للشاب الكيال تشعل الشارع الفلسطيني

دان رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتيه، اليوم الاثنين، “جريمة اغتيال الجيش الإسرائيلي الشاب جميل محمد الكيال (31 عاما) في مدينة نابلس”.

وقال اشتيه، إن “جريمة إعدام الشاب الكيال في مدينة نابلس مروعة وتعكس عقيدة القتل التي تصوغ فكر وسلوك قادة المؤسسة العسكرية لدولة الاحتلال”.

وتقدم رئيس الوزراء بأحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة من ذوي الكيال، ودعا منظمات حقوق الإنسان الدولية إلى “إدانة الجريمة التي تضاف إلى سلسلة جرائم الإحتلال بحق أبناء شعبنا”.

وقتل الشاب جميل محمد الكيال، فيما أصيب 5 آخرون، بعد منتصف الليل، برصاص الجيش الإسرائيلي بعد اقتحام منطقة رأس العين بمحيط البلدة القديمة في نابلس بشمال الضفة الغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.