اخويا ابو حسين علي خامنئي استلم عقوبات جديدة

اخويا ابو حسين علي خامنئي استلم عقوبات جديدة

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدثة الرسمية
للنشر الفوري
بيان للوزير مايكل ر. بومبيو
15 كانون الثاني/ يناير، 2021

 

يشكل انتشار الأسلحة التقليدية الإيرانية تهديدا مستمرا للأمن الإقليمي والدولي، وكما يتضح من الدعم العسكري الإيراني المستمر وعمليات نقل الأسلحة المؤكدة التي تغذي الصراع المتواصل في سوريا ولبنان وكذلك العراق واليمن وأماكن أخرى

وقد أعلنا بتاريخ 21 أيلول/سبتمبر عن تطبيق الأمر التنفيذي رقم 13949 الذي يوفر للولايات المتحدة أدوات إضافية لمحاسبة الجهات الفاعلة التي تسعى إلى مساعدة إيران على دعم المجموعات المسلحة في المنطقة بالأسلحة ومواد الأسلحة. وشمل الإدراج في قائمة العقوبات وفقا لهذه السلطة وزارة الدفاع والخدمات اللوجستية للقوات المسلحة الإيرانية (MODAFL) ومنظمة الصناعات الدفاعية الإيرانية (DIO) وكذلك الحاكم الغير الشرعي لفنزويلا نيكولاس مادورو.

ونعلن اليوم عن إدراج منظمة الصناعات البحرية ومنظمة الصناعات الفضائية وكذلك منظمة الصناعات الجوية الإيرانية في قائمة العقوبات لاشتراكها في أنشطة تساهم ماديا في تجهيز وبيع ونقل الأسلحة أو المواد ذات الصلة، بما في ذلك قطع الغيار، بشكل مباشر وغير مباشر، من وإلى إيران، أو لاستخدامها في إيران أو لصالحها. وتقوم كل من هذه الكيانات بتصنيع معدات عسكرية فتاكة للجيش الإيراني، بما في ذلك قوات الحرس الثوري الإيراني، وهي منظمة إرهابية أجنبية مدرجة أيضا في قائمة العقوبات وفقا لسلطتنا التي تستهدف ناشري أسلحة الدمار الشامل وأنصارهم. وهذه المعدات، التي تتضمن قوارب هجومية وصواريخ وطائرات مسيرة حربية، تقدم الوسيلة للنظام الإيراني لتنفيذ حملته الإرهابية العالمية. وتم فرض عقوبات على منظمة الصناعات البحرية ومنظمة الصناعات الفضائية وكذلك منظمة الصناعات الجوية الإيرانية في السابق وفقا لنفس سلطة عدم انتشار أسلحة الدمار الشامل.

ندعو جميع الدول إلى حظر بيع أو تجهيز أو نقل الأسلحة أو المواد ذات الصلة من وإلى إيران. وستواصل الولايات المتحدة العمل مع شركائها في المجتمع الدولي للضغط على النظام الإيراني لتغير سلوكه بشكل جذري. كما تحتاج الدول المحبة للسلام إلى العمل معا لتقييد أنشطة إيران الخبيثة. ونرحب بالحلفاء والشركاء في حملتنا التي تركز على الحفاظ على السلام والأمن الدوليين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.