واشنطن تعلن حذرها من اعلان مسعود بارزاني تحرير عين العرب السورية

 

أعربت واشنطن عن حذرها إزاء إعلان القوات الكردية تحقيق انتصار كامل على جهاديي تنظيم “الدولة الإسلامية” في مدينة عين العرب (كوباني) الكردية في سوريا الإثنين، وقال بيان القيادة العسكرية الأمريكية الوسطى في الشرق الأوسط إن الأكراد باتوا يسيطرون على 90 بالمئة من البلدة.

أبدت الإدارة الأمريكية حذرها حيال الإعلان النهائي عن انتصارات كاملة حققت على الأرض من قبل القوات الكردية في مدينة عين العرب (كوباني) الكردية في سوريا.

وأشارت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية جينيفر بساكي إلى أن “كوباني تبقى متنازعا عليها”. وأضافت أن “القوات المناهضة لتنظيم الدولة الإسلامية تسيطر تقريبا على 70 في المئة من أراضي كوباني وقرب كوباني”، مؤكدة أن هناك “بالتأكيد تقدما للقوات الكردية”.

ومن جهته قال المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل ستيف وارن “لا يمكنني الكلام عن أن المعركة قد انتهت بالانتصار. المعركة تتواصل لكن القوات الحليفة (للولايات المتحدة) لها الغلبة

وأعلنت القيادة العسكرية الأمريكية الوسطى في الشرق الأوسط (سنتكوم) مساء الإثنين أن القوات الكردية “تسيطر حاليا على حوالي 90% من مدينة كوباني”.

وجاء في بيان أن “سنتكوم تؤكد أن القوات المناهضة لتنظيم “الدولة الإسلامية” تسيطر على حوالي 90% من مدينة كوباني”.

وأضاف البيان أن “نهاية الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية لا تزال بعيدة ولكن فشله في كوباني يحرمه من أحد أهدافه الاستراتيجية”.

ونجح المقاتلون الأكراد الإثنين في طرد تنظيم “الدولة الإسلامية” المتطرف من مدينة عين العرب السورية، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان ومصادر كردية.

وعمت الفرحة الإثنين المناطق الكردية السورية بعد طرد التنظيم من المدينة، حيث يعتبر طرده أكبر هزيمة له في سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *