حريق يلتهم 2000 كيلومتر مربع من بعض المراعي في موريتانيا

حريق يلتهم 2000 كيلومتر مربع من بعض المراعي في موريتانيا

أدى حريق “هائل” شب في بعض المراعي، ببلدية أظهر، التابعة لمقاطعة باسكنو، في ولاية الحوض الشرقي الموريتانية، إلى القضاء على مساحة تقدر بنحو 2000 كيلومتر مربع، من الأراضي الرعوية.

وأشار دبالله ولد الشيخ ولد الله، المندوب الجهوي لوزارة البيئة، إلى أن “سرعة الرياح التي زادت على 140 كيلومتر في الساعة، كانت السبب الرئيسي وراء الانتشار الكبير لهذا الحريق”.

وقال إن “النيران التهمت مساحة رعوية قدرت بحولي 2000 كلم مربع”، لافتا إلى أن “غياب الوسائل المناسبة لإطفاء حريق من هذا الحجم، كان له الدور الكبير في اتساع دائرت”.

واقتصرت الأضرار التي خلفها الحريق على الماديات، دون وقع أي إصابات بشرية، أو حيوانية.

وشب حريق يوم السبت الماضي بمنطقة “أشايف” الرعوية التابعة لبلدية أظهر، وتمكنت فرق حماية البيئة المتنقلة، داخل ولاية الحوض الشرقي، بدعم من فرقة من الدرك الوطني وبعض المواطنين، من إخماده، مساء أمس الثلاثاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.