هروب صدام مفجر خان بني سعد من مركز الشرطة والمحكوم بالاعدام!!

هروب صدام مفجر خان بني سعد من مركز الشرطة والمحكوم بالاعدام!!

هرب قبل قليل الارهابي صدام ياسين العزاوي والمحكوم بالاعدام من مركز الشرطة والذي فجر سوق خان بني سعد وراح ضحيته اكثر من 200 بين قتيل وجريح

قال مدير ناحية بني سعد نجم عبد خضير،  اليوم (16 اذار 2019)، ان “الارهابي الذي فجر سوق بني سعد، والتي راح ضحيتها 125 قتيلاً و240 جريحاً تم القبض عليه بعد ساعات من هروبه من معتقله في محافظة ديالى”.

وأضاف عبد خضير، أن “الارهابي خطير جدا ومحكوم بالاعدام اكثر من مرة بتهم قتل”، مشيراً إلى أن “اسلوب الهروب كان بفتح فجوة في شبكة الاسلاك الشائكة في مكان التشميس”.

ووصلت حصيلة التفجير الانتحاري الذي ضرب منطقة خان بني سعد في ديالى، في تموز 2015، إلى 365 بين القتلى الجرحى، حيث تبنى “داعش” التفجير الذي يعد من الأكثر دموية منذ سيطرته على مساحات واسعة من البلاد.

واصدرت محكمة جنايات ديالى، الاربعاء (12 كانون الأول 2018)، حكماً بالاعدام شنقاً حتى الموت بحق 6 مدانين بتنفيذ الهجوم الارهابي الذي استهدف سوق ناحية يني سعد في المحافظة، بواسطة عجلة حمل كبيرة نوع (كنتر) مفخخة.

أكد مصدر امني في محافظة ديالى عام 2015 أن قوة من الشرطة العراقية في ناحية خان بني سعد القت القبض على الإرهابي صدام ياسين العزاوي والذي يعد من اخطر الإرهابيين في محافظة ديالى كان قادما من محافظة بابل و يحمل هوية مزورة باسم إبراهيم علي وبعد التحقيق معه اعترف بقيامه بالعديد من العمليات الإرهابية في محافظة بابل و قضاء المحمودية وديالى “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.