مقتل عناصر من القوى الأمنية في شمال غرب نيجيريا

مقتل عناصر من القوى الأمنية في شمال غرب نيجيريا

قال مصدر أمني وسكان اليوم الأربعاء، إن مسلحين قتلوا 19 من أفراد الأمن، بينهم 13 جنديا، خلال هجوم في ولاية كيبي شمال غرب نيجيريا.

وأوضح أحد أفراد الأمن أن “عدد القتلى وصل إلى 19. ومن بينهم 13 جنديا وخمسة من رجال الشرطة وحارس واحد”. وأشار إلى أن 8 أفراد أمن آخرين، بينهم 4 جنود، نقلوا إلى المستشفى متأثرين بجروحهم.

وقال: “لقد كانت معركة مكثفة استمرت أكثر من ثلاث ساعات. كان للإرهابيين اليد العليا بسبب عددهم الهائل”.

وقال موسى أرزيكا من السكان المحليين، إن المهاجمين جاءوا “على متن 200 دراجة نارية على كل واحدة منها” وحاصروا القرية، وأضاف: “نقلت جثث 13 جنديا وخمسة من رجال الشرطة وأحد أفراد الأمن الذين قتلوا في القتال إلى زورو هذا الصباح”.

وتابع: “نعتقد أنهم هم نفس قطاع الطرق الذين قتلوا الحراس الذين هاجموا قريتنا”.

واندلعت المعركة في وقت متأخر من أمس الثلاثاء في كانيا، وهي قرية في منطقة دانكو واساجو، بعد يوم واحد فقط من مقتل العشرات من أفراد ميليشيا الدفاع عن النفس في نفس المنطقة.

وقتل ما لا يقل عن 57 حارسا في سكابا القريبة يوم الاثنين، في كمين نصبته عصابات إجرامية مدججة بالسلاح تعرف محليا باسم قطاع الطرق.

ويتعرضت شمال غرب ووسط نيجيريا للترهيب على مدار سنوات، من قبل العصابات الإجرامية التي تداهم القرى وتقتل وتخطف السكان، للحصول على فدية بعد نهب وحرق المنازل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.