مقتل جندي امريكي شارك في غزو العراق وقتل في كييف

مقتل جندي امريكي شارك في غزو العراق وقتل في كييف

أكدت عائلة عنصر سابق في مشاة البحرية الأمريكية شارك في غزو العراق عام 2003 أنه قتل في أوكرانيا حيث خاض القتال كمرتزق في صفوف قوات حكومة كييف ضد الجيش الروسي وقوات جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين.

وأكدت المواطنة الأمريكية ريبيكا كابريرا في حوار مع شبكة CNN أن نجلها ويلي جوزيف كانسل قتل في أوكرانيا الاثنين الماضي، مشيرة إلى أن جثته لم يعثر عليها بعد.

وأوضحت أن نجلها الذي كان يعمل كموظف في سجن بولاية تينيسي أبرم عقدا مع شركة عسكرية خاصة قبل وقت قصير من بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا ووافق على الذهاب إلى هذا البلد.

وقالت المواطنة إن نجلها غادر إلى بولندا في 12 مارس ثم وصل إلى أوكرانيا، مضيفة أنه كان يخوض القتال “جنبا إلى جنب مع رجال من عدد من الدول”.

وأكدت قرينة كانسل، بريتاني، لشبكة “فوكسل نيوز” صحة الأنباء عن وفاة زوجها، قائلة إنه توجه إلى أوكرانيا “كمتطوع”.

 

وذكرت الخارجية الأمريكية أنها على دراية بشأن التقارير عن وفاة كانسل وتتابعها عن كثب، وجددت دعوتها إلى رعايا الولايات المتحدة للامتناع عن السفر إلى أوكرانيا طالما لا يزال النزاع العسكري مستمرا في أراضيها.

ويعد كانسل أول مواطن أمريكي قتل خلال مشاركته في النزاع الجاري في أوكرانيا.

ويأتي ذلك بعد إعلان بريطانيا عن مقتل أحد مواطنيها وفقدان آخر في أوكرانيا حيث كانا يخوضان القتال ضمن مرتزقة إلى جانب حكومة كييف.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد اتهمت حكومة كييف في وقت سابق من الشهر الجاري بتجنيد أكثر من 6.8 ألف مرتزق من 63 دولة، مشددة على أن القوات الروسية خلال عمليتها العسكرية في أراضي هذا البلد استطاعت تصفية أكثر من ألف منهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.