كويتيون ام من الكرد الفيليين ؟العثور على 70 جثة في صحراء السماوة

كويتيون ام من الكرد الفيليين ؟العثور على 70 جثة في صحراء السماوة

اعلنت محافظة المثنى العثور على 70 جثة تعود لاكراد من الفيليين قالت النظام السابق قتلهم ودفنهم بالصحراء

واضافت ان وفدا من البرلمان ودون حضور منظمات دولية اشرف على العثور على الجثث التي تحوي اطفالا  تتراوح من سنة وسنتين والنساء بحدود 40 سنة

ولم يعرف مصير جثث الكويتيين الذين اعلنت محافظة المثنى العثور عليهم قبل شهر

وقال نائب رئيس مؤسسة الشهداء كاظم عويد في مؤتمر صحفي إن هذه المقبرة التي اكتشفت في نيسان الماضي تضم رفات أكثر من مئة شخص تم دفنهم عام ١٩٨٨، مبينا أن العدد النهائي مرشح للارتفاع بسبب استمرار عمليات الحفر.

وقال الطبيب زيد اليوسف “بدأنا اليوم فتح مقبرة جماعية في منطقة تل الشيخية الواقعة جنوب السماوة (300 كم جنوب بغداد) وهي تعود لضحايا أكراد”.

وأوضح أن “المقبرة تضم رفاة أكثر من 70 شخصاً وغالبيتهم من النساء والأطفال الذين تراوح أعمارهم من رضيع إلى عشر سنوات، أعدموا في العام 1988 من خلال الأدلة المتوفرة”.

وأضاف اليوسف أنه “تبين أن النساء معصوبات العيون وهناك طلقات نارية بالرأس، إضافة إلى طلقات عشوائية في مناطق متفرقة من الأجساد”.

وأظهرت عمليات الحفر الأولية الطبقة الأولى من المقبرة، لكن قد تكون هناك طبقة ثانية والعمل جار لمعرفة العدد النهائي، وفق الطبيب نفسه.

وتقع المقبرة في بادية السماوة بجنوب العراق، والتي كانت تضم سجن “نقرة سلمان” سيء الصيت في البلاد،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.