عجيبة العثور على آثار العربي حمورابي في بستان فدك ورث فاطمة الزهراء

عجيبة العثور على آثار العربي حمورابي في بستان فدك ورث فاطمة الزهراء

 أعلنت السعودية الثلاثاء عن اكتشاف نقوش صخرية لأحد ملوك بابل تعود الى القرن السادس قبل الميلاد في منطقة حائل شمال المملكة، ما يعطي لمحة عن امتداد حكم البابليين في بلاد الرافدين الى شبه الجزيرة العربية.
وحكمت الدولة البابلية، التي أسسها حمورابي في القرن الثامن عشر قبل الميلاد، مناطق واسعة انطلاقا من العراق. وكانت من الحضارات القليلة التي لديها نظم سياسية وادارية وقانونية راسخة في ذلك الوقت.
وقالت هيئة التراث السعودية في صفحتها على تويتر ان النقوش البازلتية تجسد الملك البابلي نابونيد، ممسكاً بيده الصولجان، وأمامه عدد من الرموز الدينية.
وذكرت الهيئة ان الاثار المكتشفة في محافظة الحائط ضمن منطقة حائل تشمل “نصا مسماريا يصل العدد التقريبي لسطوره إلى 26 سطرا، ليعدّ بذلك أطول نص كتابي يُعثر عليه حتى الآن في المملكة”.

وقالت الهيئة ان موقع الحائط المعروف قديما باسم “فدك” يمثل موقعا مهما في شمال غربي الجزيرة العربية منذ الألف الأول قبل الميلاد وحتى العصور الاسلامية المبكرة.
وأضافت انها عثرت ايضا على مجموعة من الرسوم والنقوش الصخرية والكتابات الاسلامية الى جانب قلاع وحصون ومنشآت مائية.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية ان “هذا الاكتشاف الأثري يضاف إلى اكتشافات سابقة من نقوش ومسلات حجرية في عدد من المواقع بين تيماء وحائل”.
وأوضحت هيئة التراث أن الاكتشاف الجديد يخضع للدراسة والتحليل من قبل المتخصصين في الهيئة، على أن يكون الإعلان عن تفاصيل الاكتشاف بعد الانتهاء من دراسته وتحليله وربطه بالنتائج السابقة التي تم توثيقها مؤخراً في شمال غربي المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.