طلع خبر استهداف الموساد باربيل كذب نسخة منه لوكالة فارس الايرانية

طلع خبر استهداف الموساد باربيل كذب نسخة منه لوكالة فارس الايرانية

نفى المتحدث الرسمي باسم حكومة إقليم كردستان جوتیار عادل، الأربعاء، استهداف مركز للموساد الإسرائيلي في الإقليم.  قائلا  إن “هذه التقارير عارية عن الصحة تماماً”، مردفا بالقول إن “هذه ليست المرة الأولى التي يُتهم فيها الإقليم بوجود مركز خاص بالمخابرات الإسرائيلية على أراضيه”.

وتابع بالقول “نعتقد أن غاية نشر تقارير كهذه، استهداف تآمري واضح ضد الإقليم وعمليته السياسية.”

 

وكانت وسائل إعلام إيرانية نقلا عن مصادر غير رسمية افادت بأن مجموعة مجهولة الهوية قامت باستهداف مركز معلومات وعمليات خاصة تابع للموساد الإسرائيلي في شمال العراق.

وأضافت المصادر نفسها أن الهجوم نتج عنه مقتل وإصابة عدد من القوات الإسرائيلية.

ووصفت المصادر استهداف مركز المعلومات للموساد في شمال العراق “ضربة جدية” لإسرائيل.

وأشارت إلى وجود تفاصيل إضافية عن العملية سيتم نشرها لاحقا.

وذكر موقع “إنتل سكاي” المتخصص بمراقبة حركة الطيران والملفات العسكرية والمدنية، أنه تم توثيق عملية استهداف مركز المعلومات والعمليات الخاصة التابع للموساد، مشيرا إلى أن صور العملية ستنشر قريبا.

وبحسب ما نقله موقع صحيفة “جيروزاليم بوست” الإلكتروني فإن المصادر دحضت ما روجت له قناة “برس تي في” الإيرانية بالإضافة إلى قنوات إعلامية أخرى متصلة بطهران عن مزاعم وقوع هجوم على “عملاء للموساد” من بينها قناة “صابرين”.

ولكن أربعة مصادر مختلفة نفت وقوع أي هجوم في شمال العراق، ولم تنشر أي وسيلة إعلامية كردية أي خبر عن الحدث أو “كانت على علم به” حتى مساء أمس الثلاثاء، بحسب الصحيفة.

وقالت الصحيفة إن “الطبيعة الحساسة للادعاءات” المقترنة بنقص التفاصيل، تركت الكثير من الشكوك حول الهجوم المزعوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.