انفجار عبوة ناسفة ومصرع دراج دنماركي في العراق

انفجار عبوة ناسفة ومصرع دراج دنماركي في العراق

أعلن مصدر في مستشفى “كاني ماسي” بمحافظة دهوك في إقليم كردستان العراق في بيان مستعيجل يقول أن درّاجا دانماركيا لقي مصرعه بين قريتي باروخي وكامبيركي إثر انفجار عبوة ناسفة.

وتوفي سائق الدراجة الدانماركي بعد ساعات قليلة من إصابته التي تعرض لها جراء الانفجار.

وكان مدير إدارة المستشفى أحمد أدني، قد صرح يوم الخميس لشبكة “رووداو” الإعلامية أن مواطنين دانماركيين دخلا أراضي إقليم كوردستان من معبر سرزيري على الحدود التركية، وضلا طريقهما بين كاني ماسي والعمادية وسلكا طريقا مهجورا منذ سنوات بسبب حرب تركيا و”بي كا كا”، حيث انفجرت عبوة ناسفة على أحدهما.

وبحسب تصريحات مدير إدارة مستشفى كاني ماسي، فإن العبوة انفجرت على أحدهما حينما كان يقود دراجة هوائية، فيما قام الآخر بطلب النجدة من الأهالي لإنقاذ رفيقه، مؤكدا أنهم هبوا لإسعافه.

وذكرت شبكة “رووداو” أن مدير فرقة النجدة 122 في دهوك هيثم بربهاري وجه اثنتين من فرقه إلى موقع الحادث.

وأشار الموقع الإخباري إلى أن السائحين الدانماركيين هما توروبيون هاوبرو ويوهانس ويليام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.