الشيوعيون يتبرأون من مقتدى الصدر

الشيوعيون يتبرأون من مقتدى الصدر

كشفت مصادر مقربة من الحزب الشيوعي العراقي، الاحد 13 كانون الاول 2020، ان تحالف الحزب الشيوعي مع التيار الصدري انتهى فعليا، مشيرا الى ان الانفكاك منذ أشهر طويلة وليس الآن.

وقالت المصادر ان التحالف السابق مع التيار الصدري انتهى فعلياً، ولن يتكرر، مبينا ان ذلك تسبب بخلافات حادة في صفوف الشيوعيين داخل العراق والكوادر الموجودة خارجه.

وردت المصادر في الحزب عن سبب عدم الإعلان عن انفكاك التحالف بالقول الانفكاك منذ أشهر طويلة وليس الآن.

فيما اعتبرت النائبة السابقة عن التحالف المدني الديمقراطي شروق العبايجي أن تجربة الشيوعيين ب‍التيار الصدري تعد خاصة بالحزبين، ولا يمكن أن تعمم على التيار المدني بشكل عام، مبينة ان بعض المدنيين لم يوافقوا على تحالف الصدريين والشيوعيين ولم يشتركوا به.

وتابعت كنا نعتقد أن هذا التحالف غير صحيح في وقته، لأنه جاء في فترة صعود التيار المدني والرغبة الجماهيرية في التغيير والمطالبة بالدولة المدنية، وبالتالي جاء هذا التحالف ليحد من هذه الهبة الجماهيرية باتجاه الدولة المدنية.

واكدت أن الشارع العراقي يرفض كل منظومة السلطة القائمة على أساس المحاصصة السياسية والطائفية، موضحة أن المدنيين سيبقون كما هم، وأن التحالفات ستكون باتجاه تشكيل تحالف تشريني مدني، لأن المدنيين لديهم مبادئ واضحة لترسيخ ركائز الدولة المدنية التي نادت بها ثورة تشرين الأول 2019 كونها حاجة موضوعية، وستكون صورة تشرين المدنية الأوضح والأبرز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.