الرئيس الجزائري يصدر قرارا بالافراج عن “متظاهرين”

الرئيس الجزائري يصدر قرارا بالافراج عن "متظاهرين"

أصدر الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون اليوم الأربعاء قرارا بالعفو عن 30 محكوما عليهم في قضايا “التجمهر والإخلال بالنظام العام”.

كما قرر “تدابير رأفة تكميلية” لصالح 71 آخرين من الشباب المحبوسين لارتكابهم الأفعال ذاتها، حسب ما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية.

وجاء في البيان: “عطفا على البيان الصادر عن وزارة العدل أمس الثلاثاء، اتخذ السيد عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية، إجراءات عفو لفائدة 30 محبوسا، محكوما عليهم في قضايا التجمهر والإخلال بالنظام العام وما ارتبط بهما من أفعال”.

كما قرر رئيس الجمهورية من جهة أخرى “تدابير رأفة تكميلية لفائدة 71 آخرين من الشباب المحبوسين لارتكابهم نفس الأفعال. سيتم الإفراج عنهم للالتحاق بذويهم وعائلاتهم، ابتداء من مساء اليوم”.

وذكر البيان أن قرار العفو جاء بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 59 لعيدي الاستقلال والشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.