انت هنا في
الرئيسية > اخبار الاقتصاد > المالية البرلمانية تؤكد عدم وجود مخاوف على قيمة الدينار امام الدولار

المالية البرلمانية تؤكد عدم وجود مخاوف على قيمة الدينار امام الدولار

اكدت اللجنة المالية البرلمانية، امس السبت، عدم وجود مخاوف على قيمة الدينار امام الدولار، مبينة ان الاحتياطي النقدي لغطاء الدينار كفيل بان يحقق الاستقرار اللازم لسعر الصرف لمدة طويلة.وقال مقرر اللجنة أحمد حمه رشيد لـ”الغد بس”، إن “الاجراءات التي اتخذها البنك المركزي العراقي والمصارف الاهلية كفيلة بتحقيق استقرار سعر الصرف واعادته الى معدلاته الطبيعية بعد ان كان قد شهد ارتفاعا خلال الربع الاول من العام الحالي بسبب المادة 50 من قانون الموازنة التي الزمت البنك المركزي ببيع كمية محددة من الدولار الى الاسواق التي تستوعب ضعفي المبلغ المحدد فيها”.وأضاف ان “البنك المركزي اوضح مؤخرا ان الاحتياطيات تكفي لتغطية أكثر من ستة أشهر من الواردات، وهو أعلى مما مطلوب عادة للحفاظ على سعر الصرف لذا لا توجد مخاوف على قيمة الدينار امام الدولار”، مؤكدا ان “الاجراءات التي اتخذها البنك المركزي اسهمت بشكل واضح في تخفيض حجم التضخم خلال الفترة الاخيرة”.وأكد رشيد ان “تعزيز الاحتياطي بسلة عملات وكميات اضافية من الذهب من شأنه ايضا ان يمنح الدينار قوة اضافية تمكنه من الصمود امام تقلبات اسعار النفط العالمية”، مبينا انه “كلما تنوع الاحتياطي النقدي قلت تاثيرات انخفاض اسعار النفط بصورة مباشرة على قيمة العملة”.وكانت المادة 50 من قانون الموازنة للعام الحالي قد الزمت تحديد مبيعاته من الدولار في المزاد بيع العملة اليومي بسقف لا يتجاوز 75 مليون دولار يوميا في وقت تستوعب فيه السوق نحو 200 مليون دولار، وقد الغيت المحكمة الاتحادية هذه الفقرة في موازنات العراق المستقبلية.

اترك تعليقاً

Top