انت هنا في
الرئيسية > اخبار الاقتصاد > الأوراق المالية تدعو الى إنشاء مؤسسة “ضمان الودائع” لكسب ثقة المستثمرين

الأوراق المالية تدعو الى إنشاء مؤسسة “ضمان الودائع” لكسب ثقة المستثمرين

دعت سوق العراق للأوراق المالية، اليوم السبت، إلى إنشاء “مؤسسة ضمان الودائع” لحماية المودعين وكسب “ثقة” المستثمرين، واقترحت إطلاق “صندوق استثماري وطني” لتعزيز قيمة الاستثمارات، وفيما كشفت أن القطاع المصرفي يمثل 62% من أسهم السوق، طالبت بوضع خطة لتجاوز التصنيف الدولي “السيئ” للاقتصاد العراقي.  وقال المدير التنفيذي للسوق طه أحمد عبد السلام في حديث إلى (المدى برس)، إن “القطاع المصرفي يعد من ابرز المحاور المحركة لسوق العراق للأوراق المالية، وأي تأثير في عمل المصارف ينعكس سلباً على عمل السوق”، مبيناً أن “القطاع المصرفي يمثل 62% من مجموع ما مطروح من أسهم في السوق”.  وأضاف عبد السلام، أن “المحفظة الاستثمارية من المحركات الأساسية للسوق بشكل أو بآخر، لذا فإن على القطاع المصرفي تكوين محافظة الاستثمارية ضمن القطاع ذاته، وإصدار تعليمات إدارة المحافظ الاستثمارية لصناديق الاستثمار وشركات الاستثمار المالي من قبل هيئة الأوراق المالية والبنك المركزي العراقي”.ودعا عبد السلام، إلى “إنشاء مؤسسة ضمان الودائع لحماية المودعين في المصارف الحكومية والخاصة وكسب ثقة المستثمرين والمدخرين في المصارف العراقية والمساهمة بشكل كبير في سوق الأوراق”.وأكد عبد السلام، “ضرورة استمرار التعاون بين القطاع الخاص والحكومة العراقية”، داعياً إلى “إطلاق صندوق استثماري وطني تسهم فيه وزارة المالية والبنك المركزي العراقي والصناديق الحكومية والمصارف الحكومية والخاصة، من اجل تعزيز قيمة الاستثمارات”.وطالب عبد السلام، “بالعمل على تجاوز التصنيف السيئ للاقتصاد العراقي من قبل المؤسسات المالية الدولية بنتيجة (B سالب) من خلال خطة واضحة المعالم”، داعياً إلى “عدم إهمال التصنيفات الدولية ونشر توصياتها للمستثمرين من اجل الحفاظ على قيمة الاستثمارات الحالية وتعظيم قيمة الاستثمارات المستقبلية، وتعديل نصوص القوانين السائدة والتعليمات الصادرة عنها التي تعوق تطوير الاستثمار وأدواته المالية”.

اترك تعليقاً

Top