تخطى إلى المحتوى

وفاة أشهر كاتب سيناريو في هوليوود “روبرت تاون” يثير الجدل

روبرت تاون

 

توفي روبرت تاون، كاتب سيناريو فيلم “تشايناتاون” الهوليوودي الشهير الذي يوصف بأنه من أفضل السيناريوهات في تاريخ السينما، عن 89 عاما، وفق وكيلة أعماله.

وقالت كاري ماكلور في بيان أرسلته لوكالة فرانس برس، ترجمته صحيفة العراق ، إن تاون، الحائز جائزة أوسكار عن سيناريو الفيلم المذكور، توفي الإثنين “بسلام في منزله محاطاً بعائلته المحبة”.

وأثبت تاون نفسه واحداً من الأسماء البارزة في موجة هوليوود الجديدة في السبعينيات، وعُرف أيضاً بكتابة الجزأين الأولين من سلسلة “ميشن إيمباسيبل”.

ووضع تاون لمساته على الكثير من كلاسيكيات السينما، رغم عدم ظهور اسمه في شارة هذه الأعمال، ومن بين هذه الأفلام، “بوني أند كلايد” و”ذي غادفاذر”.

كما عمل “كمستشار إبداعي” في بداية حياته المهنية في الستينيات.

أما بالنسبة لفيلم “ذي غادفاذر”، فقد حظي تاون بتحية على مسرح الأوسكار من فرانسيس فورد كوبولا، الذي حصل على جائزة أفضل سيناريو.

وأشاد به المخرج على “المشهد الجميل جداً بين مارلون (براندو) وآل باتشينو في الحديقة”.

ورفعت هذه الإشادة أسهم تاون بين الأسماء البارزة في موجة هوليوود الجديدة. وفي ذروة عطائه، رُشّح تاون لثلاث سنوات متتالية لجائزة الأوسكار لأفضل سيناريو في منتصف السبعينيات، وفاز بإحداها عن “تشايناتاون”.

الفيلم من بطولة جاك نيكلسون في دور محقق خاص في ثلاثينات القرن العشرين، يكشف تحقيقه عن زوج غير مخلص خبايا عن عالم من الفساد في لوس أنجليس.

ويفضل حبكته المعقدة وحواراته العميقة والقاتمة في آن، وموضوعاته الجريئة، بات سيناريو “تشايناتاون” من السيناريوهات المهمّة في مدارس السينما، حتى لو اختار مخرجه رومان بولانسكي نهاية أكثر رعباً بكثير من تلك التي تصوّرها روبرت تاون في البداية.

وأخرج روبرت تاون أيضاً بعض الأفلام خلال حياته المهنية.

ككاتب سيناريو، تعاون مع توم كروز في فيلم “دايز أوف ثاندر” الذي صدر عام 1990. وجدد الثنائي هذا التعاون في أول جزأين من “ميشن إيمباسيبل”.

عمل تاون أيضاً كمنتج استشاري في المسلسل التلفزيوني الشهير “ماد من”.

جائزة الأوسكار

جائزة الأوسكار
جائزة الأوسكار

انطلق تاون في رحلته الإبداعية من خلال كتابة المسرحيات، قبل أن يخطو خطواته الأولى في عالم السينما في مطلع ستينيات القرن الماضي إذ و حقق أول نجاحاته الكبرى بفضل فيلم “Bonnie and Clyde” عام 1967، والذي رشحه لجائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي، ليُعلن عن موهبته الاستثنائية.

توالت بعدها إبداعات تاون على شاشات السينما، فقدم للجمهور العديد من الأفلام التي حفرت اسمها في ذاكرة السينما، مثل:

فيلم Chinatown عام 1974 حائز على جائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي.
فيلم Shampoo عام 1975.
فيلم Marathon Man عام 1976.
فيلم Heaven Can Wait عام 1978
فيلم Misunderstood عام 1988
فيلم Days of Thunder عام 1990.
فيلم The Firm عام 1993.
فيلم Mission: Impossible عام 1996.
فيلم Mission: Impossible 2 عام 2000.

وقالت ماكلور في بيان إن تاون، الحائز جائزة أوسكار عن سيناريو الفيلم المذكور، توفي الإثنين الفائت «بسلام في منزله محاطا بعائلته المحبة».

ووضع تاون نفسه واحدا ضمن الأسماء البارزة في موجة هوليوود الجديدة في السبعينيات، وعرف أيضا بكتابة الجزأين الأولين من سلسلة «ميشن إيمباسيبل».

كما وضع تاون لمساته على الكثير من كلاسيكيات السينما ومن بين هذه الأفلام: «بوني أند كلايد» و«ذي غادفاذر» وبفضل حبكته المعقدة وحواراته العميقة والقاتمة وموضوعاته الجريئة، بات سيناريو «تشايناتاون» من السيناريوهات المهمة في مدارس السينما.

وككاتب سيناريو، تعاون تاون مع توم كروز في فيلم «دايز أوف ثاندر» الذي صدر عام 1990، وجدد الثنائي هذا التعاون في أول جزأين من «ميشن إيمباسيبل».

وفاة الفنانة التركية فاطمة قرنفل نجمة العشق الممنوع

صحيفة العراقوكالة الاستقلال      |  العرب في اوروبا  |  IEGYPT  | سعر الدولار في بغداد