تخطى إلى المحتوى

عيب خطير يظهر في بعض هواتف “آيفون 15 برو” يثير القلق

آيفون

يشتكي بعض المالكين الأوائل لهاتفي آيفون 15 برو، وبرو ماكس من إنتاج شركة أبل من أن الأجهزة الجديدة ترتفع درجة حرارتها جداً أثناء الاستخدام أو أثناء الشحن، وهو ما يمثل انتكاسة محتملة للمنتج الرئيسي للشركة.

وانتشرت الشكاوى عبر منتديات أبل عبر الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي، بما في ذلك “Reddit”، و”X”. وقال العملاء إن الجزء الخلفي أو الجانبي من الهاتف يصبح ساخناً عند اللمس أثناء اللعب أو عند إجراء مكالمة هاتفية أو دردشة فيديو عبر تطبيق “FaceTime”. وبالنسبة لبعض المستخدمين، تكون المشكلة أكثر وضوحاً أثناء توصيل الجهاز بالشاحن، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

قام موظفو الدعم الفني في أبل بتلقي مكالمات حول هذه المشكلة أيضاً. وأحالوا العملاء إلى مقالة دعم قديمة حول كيفية التعامل مع جهاز آيفون عند ارتفاع درجة الحرارة أو البرودة الشديدة. وأشار الإشعار إلى أن ارتفاع درجة الحرارة قد يحدث عند استخدام التطبيقات المكثفة أو شحن أو إعداد جهاز جديد لأول مرة.

ويمثل هاتف “آيفون” حوالي نصف إيرادات شركة “أبل“، ويتم فحص النماذج الجديدة عن كثب بحثاً عن أي عيوب محتملة. وفي بعض الأحيان تظهر مشكلات يتعين على شركة أبل معالجتها — من خلال تحديثات البرامج أو الإصلاحات الأخرى — ولكن غالباً ما تتلاشى المخاوف من تلقاء نفسها.

ولدى أبل أيضاً عملية اختبار صارمة تهدف إلى اكتشاف أي عيوب قبل أن يدخل آيفون في مرحلة الإنتاج الضخم.

. الأطفال دفعوا ثمن آثار الأجهزة الذكية
 

ارتفاع درجة حرارة الأجهزة ليس بالظاهرة غير المعتادة، خاصة في ضوء المعالجات فائقة الشحن التي تعمل على تشغيل الأجهزة الحديثة. والسؤال هذه المرة هو ما إذا كانت مشكلة الحرارة مستمرة وتتجاوز ما يعتقده المستهلكون أنه مقبول.

وقد يكون سبب المشكلة أو تفاقمها هو عملية إعداد آيفون. فعندما يحصل المستخدمون على هاتف جديد، فإن إعادة تنزيل جميع تطبيقاتهم وبياناتهم وصورهم من iCloud يمكن أن يكون إجراءً طويلاً ومكثفاً للمعالج.

ويعتقد بعض المستخدمين أن المشكلة يمكن أن تحدث أيضاً بسبب بعض التطبيقات التي تعمل في الخلفية، مثل “إنستغرام”، أو “أوبر”.

ونشر العديد من الأشخاص مقاطع فيديو لهم وهم يفحصون درجة حرارة الهاتف باستخدام مقياس الحرارة. “يصبح آيفون 15 برو ماكس ساخناً جداً بسهولة، وفقاً لأحد المنشورات”. “أنا فقط أتصفح وسائل التواصل الاجتماعي، والهاتف كأنه يحترق”. وقال آخر إن الجهاز أصبح ساخناً بدرجة كافية بحيث يمكن الشعور به وهو داخل الحقيبة”.

لكنها ليست قضية عالمية. قال مالكو آيفون 15 برو الآخرون إنهم لا يواجهون المشكلة أو أن الحرارة تتماشى مع الطرز السابقة. بالنسبة لبعض العملاء، فإن وضع جهاز آيفون في حافظة على الأقل يقلل من الشعور بسخونة الجهاز عند اللمس”.

بينما اشتكى أحد المستخدمين من أن هاتف آيفون 15 برو ماكس أصبح ساخناً بدرجة كافية لإيقاف تشغيله أثناء المكالمة ثم استغرق بضع دقائق للعودة إلى العمل. تقوم أجهزة أبل أحياناً بإغلاق نفسها عندما ترتفع درجة حرارتها أو تتعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة.

وتأتي الهواتف الجديدة من “أبل” بشريحة “A17” جديدة مع محرك رسومات أكثر قوة. ويمكن أن يكون هذا المكون، الذي يهدف إلى المساعدة في تحسين أداء الألعاب، عاملاً مساهماً. إذ تحتوي أحدث طرز آيفون أيضاً على إطار من التيتانيوم، وهو تبديل من التصميم المصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ المستخدم منذ عام 2017.

كما اشتكى العملاء أيضاً من مادة “FineWoven” المستخدمة في أحدث حافظات آيفون 15. وقال بعض العملاء إن هذا القماش، الذي يحل محل الجلد كجزء من جهود شركة أبل البيئية، عرضة للخدوش ويتسخ بسهولة أكبر.

لا رياضة مع أيفون الجديد.. التعرق يغير لونه!

خلال الـ24 ساعة كانت شركة آبل بطلة العالم دون شك، بعدما اجتمع المئات أمام متاجرها بانتظار جهاز آيفون الجديد.

اننقادات ورد

وما إن تم الانطلاق، حتى تعالت الانتقادات، حيث رأى مستخدمون تغيراً بلون مادة التيتانيوم المصنوع منها الهاتف عند لمسه، وهو ما أثار تحفظهم.

فقد اشتكى مستخدمون من أن تغير لون الإطار المعدني للهاتف الجديد يحدث بشكل أساسي في منطقة الزوايا والأركان.

كذلك لفتوا إلى أن المشكلة تكون أكثر شيوعاً في هواتف “آيفون 15 برو” باللون الرمادي الفلكي على ما يبدو.

إلا أن بعض المدافعين عن آبل، أوضحوا أن تغير لون الإطار المعدني ليس بسبب التلف أو الخدوش، بل بسبب رد فعل كيميائي بين المعدن والمواد الكيميائية الموجودة في جلد الإنسان أو في العطور أو الشامبو.

كما أشاروا إلى أن تغير لون الإطار المعدني لهواتف “آبل” ليس مشكلة جديدة، حيث سبق أن تعرضت هواتف “آيفون” سابقة لذلك.

آبل حذرت مسبقاً

وبالعودة قليلا، نرى أن آبل تناولت الأمر فعلاً، حيث قالت قبل فترة، إن هيكل الهاتف المصنوع من مادة التيتانيوم قد يظهر تغيرات مؤقتة في اللون عند تعرضه للزيوت الطبيعية من جلد المستخدم.

ورغم إشادة الرئيس التنفيذي للشركة تيم كوك بهيكل الجهاز المصنوع من التيتانيوم وذلك في حفل الإطلاق يوم 12 من سبتمبر/أيلول الحالي، مروجاً لفوائده المزدوجة كتقليل الوزن وتعزيز المتانة، إلا أنه حذر من اختلافات الألوان المحتملة.

آبل تتدخل

إلى ذلك، لم تعلن شركة آبل عن حل نهائي، إلا أنها أشارت إلى أنها تعمل على ذلك.

وينصح بعض الخبراء مستخدمي الهاتف من اتباع مجموعة إجراءات لتقليل مشكلة تغير لون الإطار المعدني مثل: تجنب حمل الهاتف في أثناء ممارسة الرياضة أو التعرق، وتجنب استخدام العطور أو الشامبو على الهاتف، أيضاً تنظيف الهاتف بانتظام باستخدام قطعة قماش ناعمة وجافة.

يشار إلى أن أحد المستخدمين المنتقدين كان قال في منشور عبر منصة “إكس-تويتر سابقاً”، إن الأمر يشبه تغير لون عجلات السيارة نتيجة الحرارة، مؤكداً أن حمل الهاتف الجديد دون غطاء قد يؤدي إلى تغير مؤقت في لونه.

تقارير الخصوصية وتوريث الحساب.. مزايا آخر تحديث من أبل لهاتف أيفون

حصلت أجهزة أيفون على تحديث جديد منذ عدة أيام تحت اسم iOS 15.2، ويقدم التحديث مجموعة من المميزات على رأسها تقارير الخصوصية الجديدة.

وقد أعلنت أبل سابقًا عن خاصية تقارير الخصوصية عند إعلانها عن iOS 15، ولكن لم تطلق الخاصية حتى التحديث الآخير.

وتسمح لك هذه الخاصية بمعرفة ما تقوم به التطبيقات في الخلفية والبيانات التي تصل إليها في هاتفك أثناء عملها.

تقارير الخصوصية وتوريث الحساب.. مزايا آخر تحديث من أبل لهاتف أيفون
تقارير الخصوصية وتوريث الحساب.. مزايا آخر تحديث من أبل لهاتف أيفون

وتشمل هذه البيانات استخدام المستشعرات المختلفة في هاتفك، بالإضافة إلى الوصول إلى البيانات المخزنة في الهاتف واستخدام الشبكة.

كما تسمح لك بمعرفة الموقع أو عنوان الإنترنت التي تقوم هذه التطبيقات بالتواصل معه وإرسال البيانات إليه دائمًا.

استخدام تقارير الخصوصية الجديدة في آيفون

يجب أن يعمل هاتفك بنظام iOS 15.2 الجديد والذي صدر من عدة أيام، وإذا لم تقم بتثبيته يمكنك تثبيته عبر تطبيق الإعدادات.

وبعد ذلك توجه إلى تطبيق الإعدادات الخاص بهاتفك ومن ثم اختر تبويب الخصوصية الموجود في التطبيق.

وتوجه في أسفل التبويب إلى صفحة تقارير الخصوصية للتطبيقات واضغط عليها لتقوم بتفعيلها من داخل القائمة.

وبعد ذلك يجب أن تتنظر لبعض الوقت وتستخدم الهاتف قليلًا حتى يجمع الهاتف معلومات كافية عن التطبيقات واستخدامها.

وتجد في النهاية تقرير الخصوصية المتعلق بالتطبيق ومدة استخدامه والمستشعرات التي استخدمها بالإضافة إلى المواقع التي تواصل معها وعدد مرات التواصل.
وتساعدك هذه الخاصية على متابعة التطبيقات والوصول إلى التطبيقات المشبوهة أو التي تقوم بالتجسس عليك.

الميزات الجديدة في iOS 15.2

صدر تحديث iOS 15.2 منذ عدة أيام لجميع أجهزة أيفون المدعومة من نظام iOS 15، ويجلب التحديث عدة ميزات جديدة.

وتشمل هذه الميزات خطة تطبيق Apple Music الجديدة والتي تسمح لك بتشغيل المقاطع والتحكم فيها عبر الصوت فقط بسعر 5 دولار شهريًا.

بالإضافة إلى خاصية الورثة الرقميين لحسابات أبل، حيث تستطيع نقل ملكية الحساب إلى الورثة أو أفراد أسرتك.

كما يقدم التحديث حلًا لمشكلة التصوير عبر كاميرا أجهزة آيفون 13 برو والتي كانت تجعل الهاتف يعمل في وضع Macro تلقائيًا.

وتصل الخرائط المحدثة إلى تطبيق CarPlay مع هذا التحديث، كما يضم التحديث حلًا لبعض المشكلات الصغيرة في الهواتف.

كل ما تريد معرفته عن مؤتمر “أبل” السنوي وأسعار “آيفون 15” الذي عقد مؤخرا

الشركة الحدث تحت اسم “واندرلاست” (“Wonderlust”) عبر منصة “يوتيوب” والموقع الرسمي لها من خلال مقطع فيديو مسجل مسبقًا يضم المديرين التنفيذيين للشركة. استمر حدث العام الماضي حوالي ساعة ونصف.

 

تقارير الخصوصية وتوريث الحساب.. مزايا آخر تحديث من أبل لهاتف أيفون
تقارير الخصوصية وتوريث الحساب.. مزايا آخر تحديث من أبل لهاتف أيفون

وعادةً ما يُشاهده ملايين الأشخاص في الوقت الفعلي أو بنسخة مسجلة. وقد شاهد 31 مليونا الحدث السنوي العام الماضي حتى الآن على “يوتيوب”.

بعد ربع مخيب للآمال بالنسبة لمبيعات “آيفون”، ومع اقتراب عطلة نهاية العام، تحتاج الشركة إلى إبهار الجمهور، خصوصاً مع توقعات الأسواق برفع الشركة أسعار منتجاتها بصورة ملحوظة. وبالتالي يعتبر الحدث السنوي مهما للشركة مع ترقب مبيعات فترة الأعياد في نهاية العام.

ويقول المحلل من شركة “إنسايدر إنتلجنس” يوري وورمسر إنه “من المتوقع أن ترفع شركة “أبل” أسعار طرازات “برو” (Pro) بشكل كبير، بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج”، بفعل التضخم واستمرار اختناقات سلسلة التوريد.

ويضيف أنه “سيكون من المثير للاهتمام معرفة الميزات التي سيتم تسليط الضوء عليها، وما إذا كانت ستنجح “أبل” في تبرير الأسعار المرتفعة”.

وتأمل شركة التكنولوجيا أن تستعيد أجهزة “آيفون” الجديدة الزخم فيما يتعلق بالمبيعات، في ظل تفاقم المنافسة مع “هواوي” و”أندرويد”.

وفي الفترة من نيسان/أبريل إلى حزيران/يونيو، وللربع الثالث على التوالي، سجلت “أبل” انخفاضاً في حجم مبيعاتها على أساس سنوي، بتراجع بنسبة 1.4% لتصل إلى 81.8 مليار دولار. والسبب في ذلك هو انخفاض مبيعات منتجها الرئيسي “آيفون” بنسبة 2.4%.

ويمكن للشركة تقديم تحديث لسماعة الواقع الافتراضي الجديدة “Vision Pro”، والتي أطلقتها في يونيو قبل الموعد المخطط لها في عام 2024. ولكن من المرجح ألا يتم إصدار المزيد من التفاصيل حول هذا المنتج حتى العام المقبل.

من غير المرجح أن تكشف الشركة عن أجهزة “Mac” و”iPad” جديدة، نظرًا لأن الشركة تفضل عادة منحها أحداثًا خاصة بها. في العام الماضي، أعلنت عن أجهزة “iPad” جديدة من خلال بيان صحفي منفصل.

في العام الماضي، أعلنت الشركة عن أجهزة “آيفون” جديدة وساعات “أبل” وسماعات “AirPods” المحدثة في حدث سبتمبر 2022.

جهاز “آيفون”

من المتوقع أن تطلق “أبل” أربعة طرازات جديدة من الهواتف، تماشيا مع النمط الذي كان قائمًا منذ عام 2020. وإذا احتفظت الشركة بالتسمية السابقة فمن المتوقع أن تكون اسمها “آيفون 15”.

من المرجح أن تطلق الشركة حجمين من الهواتف متوسطة الحجم، أحدهما بشاشة مقاس 6.1 بوصة والآخر بشاشة مقاس 6.7 بوصة، بالإضافة إلى حجمين من هواتف “Pro” المتطورة مع غلاف من التيتانيوم وكاميرات أفضل، وفقًا لما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية وأيضا تقارير من “بلومبرغ نيوز” ومحللين في “وول ستريت”.

يمكن أن تحصل طرازات “Pro” الجديدة أيضًا على غلاف من التيتانيوم، ليحل محل الفولاذ المقاوم، مما يقلل من الوزن الإجمالي للهواتف.

يمكن أن تحصل الهواتف ذات المواصفات المنخفضة، والمتوقع أن يطلق عليها ببساطة “آيفون 15″، على تحديث، حيث من المرجح أيضًا أن تركز على تحسينات الكاميرا والرقائق كأسباب للترقية.

“USB-C”

ومن المتوقع أن يكون التغيير الأكبر هو منفذ شحن “USB-C”، ليحل محل منفذ “Lightning” الخاص بالشركة، والذي تم تقديمه في عام 2012 كشاحن “آيفون” “للعقد القادم”.

سيتطابق منفذ شحن “USB-C” الموجود على الأجهزة مع نفس منفذ الشحن الموجود على هواتف “أندرويد” وأجهزة الكمبيوتر المحمولة الأحدث وأجهزة “iPad” وسماعات الرأس اللاسلكية والأدوات الذكية الأخرى.

وبحسب تقرير لـ “CNBC” الأميركية اطلعت عليه “العربية.نت”، فإن هذا التغيير هدفه الانضباط باللوائح الأوروبية الجديدة التي تتطلب منفذ شحن مشترك. ومن غير المرجح أن تذكر “أبل” أن التغيير كان مطلوبًا بموجب قانون جديد، لكنها ستؤكد، على الأرجح، على الإيجابيات للمستخدمين، مثل الراحة والشحن الأسرع.

ويعتبر الإعلان الأخير المحتمل المتعلق بالشاحن ليس من أنواع الابتكارات التكنولوجية الذي تحب الشركة تسليط الضوء عليه، لكنّ قانوناً صادراً عن المفوضية الأوروبية يلزم مصنّعي الأجهزة الإلكترونية بتجهيز جميع الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والكاميرات الجديدة بمنفذ من نوع “USB-C” بحلول نهاية عام 2024.

وقالت “أبل” سابقا إن تقنية “لايتنينغ” (Lightning) الخاصة بها زودت أكثر من مليار جهاز حول العالم، معتبرة أن القواعد الجديدة من شأنها “خنق الابتكار” و”الإضرار بالمستهلكين”.

أما بالنسبة للاتحاد الأوروبي، وعلى العكس من ذلك، فإن الأمر يتعلق بتسهيل حياة المستهلكين وتقليل كمية المخلفات الإلكترونية التي تنشأ عندما تصبح أجهزة الشحن قديمة.

الذكاء الاصطناعي يتعرض لـ”هزيمة” امام أطباء بهذا المجال

صحيفة العراقوكالة الاستقلال      |  العرب في اوروبا  |  IEGYPT  | سعر الدولار في بغداد