“أو إل إف شين”تقتل العشرات في اثيوبيا الان

"أو إل إف شين"تقتل العشرات في اثيوبيا الان

قال مسؤولون إثيوبيون، اليوم الاثنين، إن مسلحين قتلوا عشرات الأشخاص وأحرقوا أكثر من 20 منزلا في هجوم على منطقة بغرب إثيوبيا، متسببين في نزوح مئات آخرين.

وقال إلياس أوميتا حاكم منطقة ووليغا، لوكالة “رويترز” إن عمليات القتل نفذتها جماعة مسلحة تسمى “أو إل إف شين” في المنطقة الغربية بمنطقة أوروميا، الأحد، مضيفا: “لقد دفننا اليوم 32 منهم. كما نزح ما بين 700 و 750 شخصا من المنطقة”.

انفصلت “شين” عن جبهة تحرير أورومو، وهو حزب معارض قضى سنوات في المنفى ولكن سُمح له بالعودة إلى إثيوبيا بعد أن تولى رئيس الوزراء، أبي أحمد، منصبه في عام 2018. هزت أعمال عنف متفرقة إثيوبيا منذ ذلك الحين.

تقول شين إنها تقاتل من أجل حق الأورومو، أكبر مجموعة عرقية في إثيوبيا. لكن أوميتا قال إنه لم يكن هناك دافع فوري معروف لعمليات القتل، مضيفا: “لقد أعدموا بعد أن أبلغتهم الجماعة المسلحة أنهم يريدون عقد اجتماع معهم”.

"أو إل إف شين"تقتل العشرات في اثيوبيا الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.