198 قتيلا وجريحا في العراق في شهر نيسان

198 قتيلا وجريحا في العراق في شهر نيسان

أفادت الأرقام التي سجلتها بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) بمقتلِ ما مجموعه 68 مدنياً عراقياً وإصابة 122 آخرين، جرّاء أعمال الإرهاب والعنف والنزاع المسلح التي وقعت في العراق خلال شهر نيسان 2018*.
وتشمل هذه الأرقام سائر المواطنين وغيرهم ممن يعدُّ من المدنيين وقت الوفاة أو الإصابة – كالشرطة في مهام غير قتالية والدفاع المدني وفرق الأمن الشخصي وشرطة حماية المنشآت ومنتسبي قسم الإطفاء.

ومن بين الأعداد الكلية التي سجّلتها يونامي للخسائر خلال شهر نيسان، بلغ عدد القتلى المدنيين 64 شخصاً (ليس من بينهم أفرادُ من الشرطة)، فيما بلغ عدد الجرحى المدنيين 121 شخصاً (ليس من بينهم أفراد من الشرطة).

وكانت محافظة الأنبار الأكثر تضرراً، حيث بلغ مجموع الضحايا المدنيين 53 شخصاً (24 قتيلاً و29 جريحاً)، تلتها محافظة بغداد حيث سقط 8 قتلى و30 جريحاً، ثم محافظة كركوك حيث لقي 10 أشخاصٍ مصرعهم وأُصيب 21 آخرون.

وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد يان كوبيش: “إن أعداد الضحايا المسجلة آخذةٌ بالانخفاض باستمرار بعد الهزيمة العسكرية لداعش في العام الماضي. وهذه أخبار جيدة، لكن الأخبار الأفضل ستكون عندما يصبح العراق خالياً تماماً من خطر الإرهاب وينعمُ بسلامٍ تام.”

* توضيح: ينبغي اعتبار الأرقام الواردة هنا بمثابة الحد الأدنى المطلق. فقد أُعيقت البعثة من التحقّق، على نحوٍ فعال، من أعداد الضحايا في مناطق معينة بسبب تقلب الوضع على الأرض وتعطل الخدمات. وهناك بعض الحالات التي لم تتمكن فيها البعثة من التحقق إلا بشكل جزئي فقط من حوادث معينة. وتم الحصول على أعداد الضحايا في محافظة الأنبار من دائرة صحة الأنبار، وقد لا تمثل هذه الأرقام الأعداد الحقيقية للضحايا في المحافظة بشكل كامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.