البنتاغون ينفي ارسال قوات لمحاربة ايران ويعلن:صواريخهم مخزنة في العراق

عاجل

افادت وسائل إعلام أمريكية، بأن إيران نقلت عددا من صواريخها الباليستية قصيرة المدى إلى مستودعات سرية في الأراضي العراقية.
وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” نقلا عن مصادر عسكرية واستخباراتية، (مساء الأربعاء)، إن الصواريخ تتواجد في مناطق يسيطر عليها مسلحون عراقيون بالقرب من الحدود الإيرانية، مشيرة الى أن هؤلاء المسلحين يساعدون في الحفاظ على سرية مستودعات الصواريخ هذه.

وبحسب الصحيفة، فإن مسؤولي المخابرات الأمريكية يعتبرون أن هذه الصواريخ تشكل تهديدا لحلفاء وشركاء واشنطن في المنطقة، بما في ذلك إسرائيل والسعودية، وقد تعرض القوات الأمريكية للخطر.

بدورها، نقلت شبكة “سي إن إن”، عن مصادر من نفس المؤسسات، أن المخابرات الأمريكية والعسكرية سجلت حركة نقل الصواريخ الباليستية قصيرة المدى من إيران إلى العراق، مشيرة أيضا إلى قلق الولايات المتحدة إزاء إمكانية إيصال هذه الصواريخ إلى المناطق التي قد يستخدمها المسلحون المدعومون إيرانيا ضد القوات الأمريكية.

وأشارت المصادر إلى أن هؤلاء المسلحين قد كثفوا في الشهر الماضي هجماتهم على مواقع للقوات الأمريكية في العراق باستخدام صواريخ أكبر حجما من ذي قبل.

مع ذلك، تشير “سي إن إن” إلى أن كبار المسؤولين العسكريين الأمريكيين قد صرحوا مؤخرا بأنهم لا يعتقدون أن طهران يمكن أن تشن حربا على الولايات المتحدة.

وكتبت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأمريكية اليسا فرح عبر “تويتر” اليوم الخميس “تقرير وول ستريت جورنال غير صحيح، الولايات المتحدة لا تفكر في إرسال 14 ألف جندي إضافي إلى الشرق الأوسط“.
وكانت الصحيفة قد ذكرت في وقت سابق، أن إدارة الرئيس دونالد ترامب تدرس إمكانية نشر 14 ألف جندي إضافي في الشرق الأوسط لمواجهة التهديد المتزايد من إيران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.