12 مفقودا في حريق عبارة باليونان

12 مفقودا في حريق عبارة باليونان

وقال خفر السواحل اليوناني لوكالة “فرانس برس” إن سفن الدورية قامت خلال الليل بتمشيط المنطقة الواقعة قبالة جزيرة كورفو على أمل العثور على ناجين، حيث نقل رجال الإنقاذ 278 راكبا إلى كورفو بعد اندلاع حريق في عبارة “يوروفيري أوليمبيا” التي كانت في طريقها من اليونان إلى إيطاليا، إذ قال مسؤولون إن سبب الحريق ما زال مجهولا.

وبحسب خفر السواحل، فإن جميع الأشخاص الذين ما زالوا في عداد المفقودين هم من سائقي الشاحنات، تسعة من بلغاريا وثلاثة من اليونان.

وأفاد سائقو الشاحنات الذين تم إنقاذهم من السفينة لمحطة الإذاعة العامة اليونانية بأن بعض السائقين يفضلون النوم في سياراتهم، لأن كبائن السفينة كانت مكتظة.

وأوضح غريمالدي لاينز، مالك السفينة، في وقت متأخر من الليلة الماضية، أن الحريق “تحت السيطرة حاليا”، لكن خفر السواحل اليوناني صباح اليوم لم يؤكد ذلك.

وبحسب الشركة، كانت العبارة رسميا تقل 239 راكبا و 51 من أفراد الطاقم، بالإضافة إلى 153 شاحنة ومقطورة و32 عربة ركاب، لكن مما أثار القلق بشأن عدد الركاب غير الرسميين المحتملين الذين لا يزالون في عداد المفقودين، تمت الإشارة إلى أن اثنين من الأشخاص الذين تم إنقاذهم لم يتم تضمينهم في سجل الركاب، إذ كشف خفر السواحل لـ”فرانس برس” أن كلاهما أفغانيان.

وأكدت وزارة الخارجية البلغارية إن 127 من مواطنيها كانوا على قائمة ركاب السفينة، بينهم 37 سائق شاحنة، بينما أعلنت محطة “إن تي في” التركية إن 24 آخرين كانوا من تركيا، كما لفتت محطة “إي آر تي” إلى أنه كان هناك 21 يونانيا على متن العبارة (السفينة).

ومن بين الأشخاص الذين تم إنقاذهم، نقل 10 إلى المستشفى يعانون من صعوبات في التنفس وإصابات طفيفة، بحسب ما أفادت المستشفى.

وذكرت وكالة أنباء أثينا أن فريق إنقاذ يوناني متخصص كان على متن السفينة المحترقة توقف عن جهوده مساء الجمعة بسبب ارتفاع درجات الحرارة على السفينة وكثافة الدخان والظلام.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.