والعباس علكت !ربع الله ستحرق بين النجفي الشيعي الشيخ علي ومكتب ام بي سي وتنشر صورة محرك التظاهرات

والعباس علكت !ربع الله ستحرق بين النجفي الشيعي الشيخ علي ومكتب ام بي سي وتنشر صورة محرك التظاهرات

تم رصد من يحرك المتظاهرين الجوكريين في محافظة بغداد
عبد الرحمن عبيدان
مواليد ٢٠٠٢
طالب جامعه
السكن بغداد الدوره

هددت جماعة “ربع الله”، يوم الاثنين، بمهاجمة منزل ومكاتب النائب العراقي فائق الشيخ علي ومقرات ومكاتب قناة “ام بي سي” السعودية على خلفية تصريحات وصف فيها أبو مهدي المهندس وهادي العامري ونوري المالكي بـ”الخونة”.

 

ونشرت “ربع الله”، وهي جماعة مجهولة يعتقد أنها مرتبطة بالفصائل المقربة بإيران، على منصتها في موقع تيليغرام، “حاليا يتم تحديد الأهداف بدقة وسيكون الرد قاسياً ومزلزلا”.

 

وأشارت إلى “مكاتب قناة mbc السعودية في بغداد والمحافظات، وكافة مقرات حزب فائق دعبول ومنزله في النجف الأشرف وبغداد”.

 

ورد الشيخ علي في تغريدة على تويتر بالقول، “وين الله وتسووها!، إلا أخليكم إنتو وقياداتكم تتندمون طوال أعماركم، والله خوش!، بعد عليَّ مخانيث تالي وكت، من الذين كان يدوسهم أبو عداي بطرف كعب حذائه، ولكم آني بعدني ما حاچي لحد الآن غير 1% فقط!”.

 

وأضاف “منتظر ردود أفعالكم حتى أنقَضَّ عليكم كالصقر الكاسر، لأجعل منكم أضحوكة أمام العالم”.

 

 

وكان الشيخ علي قال في مقابلة متلفزة مع قناة “mbc”، إن “ابو مهدي المهندس وهادي العامري ونوري المالكي، “خونة” للعراق، كونهم قاتلوا مع إيران ضد العراق في الحرب العراقية – الايرانية في ثمانينيات القرن الماضي.

 

وسبق لجماعة “ربع الله” وأن اقتحمت مكاتب مؤسسات إعلامية وحزبية وغيرها وأضرمت فيها النيران في بغداد على مرأى من قوات الأمن التي لم تحرك ساكنا أو تعتقل أحدهم حتى الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.