هل سيترك بايدن الشرق الاوسط فارغا تملؤه الصين أو روسيا أو إيران ؟

جو بايدن - الرئيس الامريكي

أكد جو بايدن الرئيس الأمريكي اليوم السبت أن بلاده لا تعتزم الانسحاب من الشرق الأوسط وترك فراغ في المنطقة لمصلحة قوى أخرى.

في ختام زيارة إلى الشرق الأوسط: “سنعمل في منطقة الشرق الأوسط ونؤسس لعلاقات اقتصادية مستدامة، والولايات المتحدة ستبقى شريكا نشطا في الشرق الأوسط، والمصالح الأمريكية مرتبطة مع النجاحات في الشرق الأوسط”.

وقال بايدن في لقاء قمة مع قادة مجلس التعاون الخليجي والعراق والأردن في جدة وأضاف: “لن نتخلى (عن الشرق الأوسط) ولن نترك فراغا تملؤه الصين أو روسيا أو إيران. سنسعى للبناء على هذه اللحظة بقيادة أمريكية فاعلة وذات مبادئ”.

وأكد بايدن دعم شركاء الولايات المتحدة والدول الحليفة لحل المشكلات التي تواجهها المنطقة، وقال: “أنشطة إيران تزعزع الاستقرار في الشرق الأوسط، ولدينا العزيمة لمواجهة التهديدات الإرهابية في المنطقة، وسنوفر الدعم لحلفائنا في المنطقة لمواجهة الإرهاب”.

ورغم أن القوات الأمريكية تواصل استهداف الإرهابيين في المنطقة ولا تزال منتشرة في قواعد بجميع أنحاء الشرق الأوسط، أشار بايدن إلى أنه يطوي الصفحة بعد غزو البلاد للعراق وأفغانستان.

وقال: “أنا فخور اليوم بقدرتي على القول إن عصور الحروب البرية في المنطقة، الحروب التي شاركت فيها أعداد كبيرة من القوات الأمريكية، لم تعد قائمة”.

كما ضغط بايدن على نظرائه في المنطقة لضمان حقوق الإنسان، بما في ذلك حقوق المرأة، والسماح لمواطنيهم بالتحدث بصراحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.