هجوم بواسطة حركة “الشباب” على قاعدة عسكرية بالصومال

الصومال

قتل ما لا يقل عن 16 عسكريا جراء هجوم شنته حركة “الشباب” على قاعدة عسكرية حكومية في منطقة مودوغ وسط الصومال، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية، اليوم الأحد.

 

ونقلت صحيفة Somali Guardian عن أحد مصادرها أن الهجوم وقع صباح اليوم الأحد وأن سيارة مفخخة انفجرت بالقرب من القاعدة، ثم حاول المسلحون اقتحامها.

وبحسب الصحيفة فقد أعلنت حركة “الشباب” المتصلة بتنظيم “القاعدة” الإرهابي، مسؤوليتها عن الهجوم على القاعدة المستخدمة من قبل القوات الحكومية ومليشيا تابعة لإدارة منطقة غالمودوغ.

وقال أحد أفراد المليشيا للصحيفة: “لا نعلم العدد الدقيق للخسائر، لكننا نعرف أن حوالي 16 جنديا قتلوا”. وذكر المصدر نفسه الذي طلب عدم الكشف عن هويته، إن مقاتلي المليشيا “صدوا الهجوم الإرهابي”، دون الخوض في التفاصيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.