هجوم ارهابي مسلح في الكونغو الديمقراطية

هجوم ارهابي مسلح في الكونغو الديمقراطية

في نبا عاجل ورد لصحيفة العراق عن مقتل 11 مدنيا على أيدي متمردي جماعة “تحالف القوى الديمقراطية” خلال اليومين الماضيين في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وقال لويس ثيمبو رئيس هيئة الخدمة المدنية في بلدة بالونغو: “لقد فقدنا سبعة أشخاص آخرين بينهم امرأة، ذبحوا في منطقة غالا السبت ليلة الأحد”.

وأضاف أن مقاتلي “تحالف القوى الديمقراطية” الذين شنوا الهجوم قاموا بنهب المحلات التجارية والصيدليات، منددا بـ”اخفاقات القيادة العسكرية”.

وتخضع منطقة شمال كيفو حيث تقع بالونغو ومقاطعة إيتوري المجاورة لإجراءات أمنية مشددة منذ مايو لوضع حد لسفك الدم الذي يرتكبه مقاتلو التحالف، لكن أعمال العنف تتواصل.

من جهته، أكد جان بول كاهيندو رئيس بلدية بالونغو، مقتل شخصين، كما قُتل أربعة مدنيين في الليلة السابقة في هجوم بالقرب من بالونغو نسب أيضا إلى “تحالف القوى الديمقراطية”.

وبحسب موقع “كيفو سكيورتي تراكر” ومقره الولايات المتحدة هناك نحو 120 جماعة مسلحة ناشطة في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية، ويعتبر “تحالف القوى الديموقراطية” أكثرها دموية.

وتقول الكنيسة الكاثوليكية في جمهورية الكونغو الديمقراطية إن مقاتلي التحالف قتلوا نحو 6 آلاف مدني منذ عام 2013، في حين يحمّل مرصد “كيفو” التحالف مسؤولية مقتل أكثر من 1200 شخص في منطقة بيني وحدها منذ عام 2017.

وفي مارس ربطت الولايات المتحدة رسميا “تحالف القوى الديمقراطية” وهي جماعة إسلامية أوغندية متشددة، بتنظيم “داعش”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.