هبوط طائرة عراقية لاسباب تقنية في موسكو

هبوط طائرة عراقية لاسباب تقنية في موسكو
قالت وكالة سبوتنك للأنباء، الروسية، إن طائرة ركاب مدنية نفذت، اليوم، هبوطاً اضطراري، في مدينة روستوف على الدون جنوبي روسيا، كانت قادمة من بغداد في طريقها إلى منسك.
وأوضحت سبوتنك، أن مطار روستوف على الدون جنوبي روسيا أعلن عن هبوط اضطراري لطائرة تابعة لشركة الطيران العراقية في المطار وهي في طريقها من بغداد الى مينسك، لأسباب تقنية.

وقال المتحدث باسم الوزارة سالم موسى، في تصريح لـ”ناس” اليوم (27 كانون الأول 2019) إن “عطلاً في الطيار الآلي أصاب الطائرة العراقية، التي اضطرت إلى الهبوط في مطار عسكري جنوبي روسيا”.

وأضاف، أن “الجهات المختصة تعمل حالياً على إصلاح العطل، لاستئناف الرحلة، إلى وجهتها”.

وبشأن الوضع الصحي، لركاب الطائرة، أفاد سالم بأن “الهبوط كان سليماً بشكل تام، ولم يصب أي أحد من الركاب بأذى” لافتاً إلى أن “الطائرة لم تصب بأضرار مادية”.

ونقلت الوكالة الروسية، عن مسؤول في مطار روستوف قوله، إن طائرة تابعة للخطوط الجوية العراقية هبطت اضطراريا في الساعة 11.15 بتوقيت موسكو، لأسباب فنية.
وقال ناطق باسم المطار، إن “طائرة تابعة لشركة “ايراك ايرويز” كانت تقوم برحلة من بغداد الى مينسك هبطت بشكل اضطراري في مطار رستوف على الدون”، مشيرا الى أن الهبوط “لأسباب تقنية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.