نيمار سيواجه عقوبة قاسية

نيمار سيواجه عقوبة قاسية

يواجه نيمار  البرازيلي خطر عقوبة الإيقاف لعدة مباريات، بعد طرده من “الكلاسيكو” الذي جمع فريقه، باريس سان جيرمان وضيفه مرسيليا ضمن الدوري الفرنسي.

وشهدت الدقائق الأخيرة من المباراة مشاجرة جماعية بين لاعبي الفريقين، وطرد خمسة لاعبين من الطرفين، من ضمنهم نيمار بعد اعتدائه بالضرب على الإسباني ألفارو غونزاليس مدافع مارسيليا.

وأوضح نيمار أن غونزاليس وجه له إهانات عنصرية ونعته بالقرد وابن العاهرة.

وفتح الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، تحقيقا في الأحداث الكبيرة التي شهدتها نهاية “الكلاسيكو” الفرنسي، والاستماع إلى تقرير حكم ومراقب المباراة، وينتظر أن يتم اتخاذ إجراءات صارمة تجاه كل من تثبت إدانته.

ووفقا لما كشفته تقارير فرنسية ظهر اليوم الاثنين، فإن الصفعة التي وجهها نيمار للاعب الإسباني قد تكلفه كثيرا، وتتسبب في غيابه عن عدة مباريات.

وقالت شبكة “أر.أم.سي” الفرنسية الرياضية، إن لاعب برشلونة السابق سيواجه عقوبة الإيقاف من 4 إلى 7 مباريات، وتأكد غيابه بشكل مبدئي عن مباراة باريس سان جيرمان، أمام ميتز، يوم الأربعاء المقبل.

ووفقا للجنة الانضباط في الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، يمكن أن يؤدي ضرب الخصم دون التسبب في إصابته في الإيقاف لمدة 7 مباريات، كما هو موضح في لائحة العقوبات، وإذا كان سبب طرد اللاعب المباشر هو محاولة اعتداء فقط، فقد تقل العقوبة إلى 6 مباريات.

وتجتمع لجنة الانضباط في الدوري الفرنسي لكرة القدم، كل يوم أربعاء، لتحليل جميع الأحداث التي وقعت خلال مباريات الجولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.