نهاية مأساوية لطفل اختفى قبل أيام بالكويت

نهاية مأساوية لطفل اختفى قبل أيام بالكويت

كشفت وزارة الداخلية الكويتية، يوم الأحد، لغز قضية طفل اختفى قبل أيام، مشيرة إلى أنه قتل، ثم دفن على يد أحد أقاربه.

وحسب ما ذكر حساب وزارة الداخلية على “تويتر” في بيان خاص لصحيفة العراق فقد توصلت الإدارة العامة للمباحث الجنائية إدارة مباحث محافظة الأحمدي إلى أن الطفل، الذي قالت وسائل الإعلام إنه يدعى صقر نايف المطيري، 7 سنوات، تعرض لجريمة قتل نفذها أحد أقاربه.

ولم تكشف الوزارة سبب الجريمة، لكنها أوضحت أن المتهم بالقتل قام بدفنه بإحدى المناطق لم يعلن عنها.

وأضافت أنه “جاري اتخاذ اللازم بحق الجاني واستكمال التحقيقات الخاصة بالقضية”.

وكان متطوعون كويتيون عرضوا ضمن حملة للعثور على الطفل المفقود منذ نحو أسبوع، مكافأة لمن يدلي بمعلومات تسهم بالوصول إليه.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.