انت هنا في
الرئيسية > اخبار سياسية > مهمة الجيش الألماني بالخارج – الاستمرار في تحقيق الاستقرار بالعراق

مهمة الجيش الألماني بالخارج – الاستمرار في تحقيق الاستقرار بالعراق

الخارجية الالمانية تقول ينبغي على الجيش الألماني الاستمرار في المساهمة في مكافحة إرهاب داعش وتحقيق الاستقرار في العراق بشكل شامل. سوف يتم مستقبلاً أيضاً تكليف عدد يصل إلى 800 جندي ألماني. قرر مجلس الوزراء الاستمرار في المهمة، غير أن هذا يستوجب موافقة البرلمان.
يسري التكليف الجديد بالعراق حتى 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2019، وذلك دون أي تغيير في محتوي المهمة. أقصى عدد يمكن تكليفه هو 800 جندي.
سوف يقوم الجيش الألماني من خلال المهمة المكلف بها بدعم التحالف الدولي ضد داعش ومواصلة مكافحة داعش في سوريا والعراق. هذا علاوة على استمرار عمليات التزويد بالوقود في الجو والاستطلاع بالاستعانة بطائرات الاستطلاع “تورنادو” و “أواكس”.

تهدف المهمة أيضاً إلى تمكين القوات العراقية من توفير الأمن داخل بلادها. ومن ثم فإن الجيش الألماني يساهم فيما يسمى “بناء القدرات” في العراق. ويتم ذلك بناء على طلب من الحكومة العراقية وبالاتفاق معها.

تواصل الحكومة الألمانية اتباع منهج شامل يعتمد على الاتصال الشبكي، وتقوم فيه بالتنسيق على نحو وثيق بين أدوات سياساتها الخارجية والأمنية والإنمائية والاقتصادية الخارجية. تبقى الأهداف الأهم: وهي حل سلام سياسي شامل لسوريا، واستقرار سياسي دائم وتنمية اقتصادية للعراق، ومحاربة مستدامة لإرهاب داعش.

اترك تعليقاً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Top