من هو القيادي الذي اغتاله جيش الاحتلال الإسرائيلي في غزة ؟

تيسير الجعبري - القيادي في سرايا القدس - الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي - فلسطين

أعلنت مصادر فلسطينية،الجمعة، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أعدم في غارة جوية استهدفت شقة سكنية وسط مدينة غزة، تيسير الجعبري، القيادي في سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.
وأسفر القصف الإسرائيلي بحسب وزارة الصحة الفلسطينية عن سقوط 9 قتلى فلسطينيين وإصابة 40 آخرين.

من هو تيسير الجعبري؟

-تيسير محمود الجعبري “أبو محمود” ولد في 1972 في غزة وهو قائد عسكري فلسطيني، يُعرف بأنه القيادي العسكري الثاني في سرايا القدس، وحسب المعلومات المتوفرة عن الجعبري، فإنه يشغل منصب قائد المنطقة الشمالية في سرايا القدس، الجناح العسكري للجهاد الإسلامي، وتعتبره إسرائيل خليفة بهاء أبو العطا الذي تم اغتياله باستهداف شقته السكنية شرق مدينة غزة عام 2019.

كما أن الجعبري يعتبر أحد أعضاء المجلس العسكري لسرايا القدس، كما أنه قائد ل‍لواء غزة، وكان مساعدًا لبهاء أبو العطا قبل اغتياله، وتعرض لمحاولتي اغتيال خلال عامي 2012 و2014، حيث تتهمه إسرائيل بالوقوف وراء التخطيط لتنفيذ سلسلة من الهجمات.

وحسب المؤسسة الأمنية الإسرائيلية، فإن تيسير الجعبري يقف خلف العديد من الهجمات ضد إسرائيل خلال العملية العسكرية الأخيرة التي وقعت ب‍غزة في مايو/أيار الماضي، والتي أطلق عليها جيش الاحتلال الإسرائيلي اسم “حارس الأسوار”.

الجهاد الإسلامي تتوعد بالرد

بدورها، نعت حركة الجهاد الإسلامي وذراعها العسكري، في بيان رسمي، تيسير الجعبري، واصفة إياه بـ”القيادي الكبير”، مؤكدةً مقتله في الغارة الإسرائيلية التي استهدفت وسط مدينة غزة.

وقالت الحركة، إن “الاحتلال الإسرائيلي يبدأ حربًا تستهدف الشعب الفلسطيني، وعلينا الدفاع عن أنفسنا وعن شعبنا”، متابعةً: “لن نسمح للاحتلال بأن يمرر سياساته الهادفة إلى النيل من المقاومة والصمود الوطني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.