مقتل 16 عنصر أمن وإصابة 1300 آخرين واعتقال نحو 6000 شخص بكازاخستان

مقتل 16 عنصر أمن وإصابة 1300 آخرين واعتقال نحو 6000 شخص بكازاخستان

أعلنت وزارة الداخلية بكازاخستان مقتل أكثر من 16 وإصابة وأكثر من 1300 جنديا من عناصر الشرطة والقوات الأمنية في كازاخستان، في أثناء الأحداث الأخيرة في البلاد.

وذكر البيان الأحد، أنه “أثناء الحفاظ على النظام العام وحماية النظام الدستوري للبلاد، قتل 16، وأصيب أكثر من 1.3 ألف من ضباط الشرطة وأفراد من الحرس الوطني ووزارة الدفاع، فضلا عن الأجهزة الخاصة”.

 كما أعلنت الوزارة أنه تم اعتقال نحو6000 شخص ممن شاركو في أعمال الشغب والنهب والاشتباكات المسلحة، بينهم أجانب ورعايا من دول مجاورة.

أما في مدينة ألما آتا، أكبر مدن كازاخستان والتي شهدت اشتباكات مسلحة عنيفة بين قوات الأمن والمسلحين، اعتقلت القوات الأمنية 850 مسلحا خلال الليلة الماضية السبت/الأحد، شاركوا في الاشتباكات المسلحة وعمليات النهب والترهيب في المدينة.

من جهة أخرى قالت الوزارة إن مسلحين حاولوا الهجوم على مركزي شرطة في مدينتين كازاخستانية: “في 6 و 7 يناير، جرت محاولات متكررة في مدينتي تاراز وتالديكورغان للهجوم والاستيلاء على مراكز حجز المجرمين والموقوفين التابعة للشرطة”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.