معظم الولايات الأمريكية غير راضين عن جو بايدن

معظم الولايات الأمريكية غير راضين عن جو بايدن

في أستطلاع للراي اجرتاه عددا من سكان الولايات المتحدة الامريكية يفيد بأن الناخبين في معظم الولايات الأمريكية غير راضين عن أداء الرئيس جو بايدن.

ووفقا للاستطلا،ع الذي أجراه مركز الأبحاث “Morning Consult” لتقييم مستوى شعبية بايدن في الربع الثاني من 2022، فإن سكان 44 من 50 ولاية لا يدعمون عمل بايدن.

وقال التقرير: “قبل أقل من أربعة أشهر من انتخابات الكونغرس النصفية في نوفمبر، ساءت البيئة السياسية للديمقراطيين مع تراجع دعم الرئيس جو بايدن في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك الولايات التي تعتبر أساسية لحزبه”.

وتم إجراء الاستطلاع في الفترة من 1 أبريل إلى 30 يونيو في 50 ولاية أمريكية.

64% من الديمقراطيين يريدون مرشحا جديدا بديلا عن بايدن في عام 2024 . 

لذا قد كشف استطلاع جديد للرأي أن غالبية الديمقراطيين يؤيدون أن يكون هناك مرشحا جديدا بدلا من الرئيس الأمريكي جو بايدن، للانتخابات الرئاسية عام 2024.

استطلاع: 64% من الديمقراطيين يريدون مرشحا جديدا بديلا عن بايدن في عام 2024استطلاع: 88% من الأمريكيين يعتبرون أن البلاد تسير في الاتجاه الخاطئ
«»ووفقا لاستطلاع أجرته New York Times بالتعاون مع Siena College، قال ما يقرب من 64٪ من الناخبين الديمقراطيين الذين شملهم الاستطلاع إنهم يعتقدون أن الحزب يجب أن يقدم مرشحا مختلفا للرئاسة في عام 2024، وأفاد 33٪ منهم بأن عمر بايدن هو السبب الرئيسي وراء رأيهم هذا، بينما قال 32٪ أن الأمر يتعلق بأدائه الوظيفي.

وشدد 94٪ ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و29 عاما إنهم يفضلون مرشحا جديدا، وقال 33٪ من جميع المشاركين في الاستطلاع إنهم يوافقون إلى حد ما أو بشدة على الوظيفة التي قام بها بايدن كرئيس.

وذكر 20% من المستطلعة آراؤهم أن الاقتصاد من أهم القضايا التي تواجه البلاد، و15% قالوا أن التضخم وتكاليف المعيشة هي الأهم. فيما اعتبر 13٪ فقط من المشاركين في الاستطلاع إنهم يعتقدون أن البلاد تسير على الطريق الصحيح.

ووفقا لصحيفة “نيويورك تايمز” فإن هذا أدنى مستوى يسجل منذ أن بدأت الأزمة المالية قبل أكثر من 10 سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.