fbpx
انت هنا في
الرئيسية > اخبار الاقتصاد > مسؤول ايراني:امريكا تصدر توجيهاتها مباشرة للعلاق دون اخبار الجعفري والمبعوث الامريكي يحذر

مسؤول ايراني:امريكا تصدر توجيهاتها مباشرة للعلاق دون اخبار الجعفري والمبعوث الامريكي يحذر

كشف مسؤول إيراني، السبت (16 اذار 2019)، أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، عبر خلال لقائه الرئيس الإيراني حسن روحاني، عن امتعاضه من بعض الإجراءات التي كان يتبعها رئيس الحكومة السابق حيدر العبادي، لكونها تتم بتعليمات أمريكية.

وقال مدير عام غرفة التجارة الايرانية – العراقية المشتركة، سيد حميد حسيني الذي حضر لقاء عبد المهدي مع روحاني، في تصريح صحفي، إن “البنك المركزي العراقي ابان حكومة حيدر العبادي السابقة كان يتلقى التعليمات من الاميركيين ويصدرها الى البنوك العراقية بخصوص التعامل مع ايران بموجب العقوبات الاميركية، اما الان فقد طلب رئيس الحكومة الحالية، عادل عبدالهادي، من البنك المركزي العراقي ان لا يعير اهتماما للتعليمات الاميركية”.

وأضاف نقلا عن رئيس الوزراء العراقي خلال لقائه الرئيس الايراني حسن روحاني ببغداد: “لو كان لدى الاميركيين طلب، فليرسلوه الى وزارة الخارجية، وسنقوم بدراسته، ولو كان ضروريا سننفذه، اما ان يفرض الاميركيين مطالبهم مباشرة على البنك المركزي فهو امر ليس له معنى”.

وحذر المبعوث الأميركي الخاص بإيران براين هوك، السبت، 16 آذار، 2019، العراق من مغبة التفاؤل بزيارة الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إلى العاصمة بغداد.

وقال هوك في تصريحات صحفية تابعتها إن، “حكومة ايران لا تستثمر في شعبها، فكيف يمكن لأحد أن يتوقع منها دعم العراق والشعب العراقي بأي شكل من الأشكال”.

وتابع أن، “ممارساتها في المنطقة، والتدخلات المستمرة في شؤون دول الجوار حقائق لزعزعة أمنها واستقرارها”، واصفاً “النظام المصرفي الإيراني بالأسود وغير الشفاف”.

وشدد هوك على أن “طهران لا تريد لشعبها أن يعرف أين تذهب أموال الدولة، لأنها في الواقع تنفق في مختلف أنحاء الشرق الأوسط لتحقيق طمع إيران في السيطرة على دوله”.

وأكد هوك أن “العقوبات الاميركية تحرم الحكومة الايرانية من الدخل الذي تستخدمه في زعزعة استقرار المنطقة ويجب على الجميع الامتثال بها”، محذراً، “بغداد من السماح لطهران باستغلال العراق لتحقيق هدفها المتضمن الخروج من العقوبات الاميركية”.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top