انت هنا في
الرئيسية > اخبار سياسية > مرشح ترامب لقيادة العمليات المشتركة الجنرال فرانك ماكنزي:اعرف مكان البغدادي

مرشح ترامب لقيادة العمليات المشتركة الجنرال فرانك ماكنزي:اعرف مكان البغدادي

صرح الجنرال الأمريكي فرانك ماكنزي، المرشح لتولي رئاسة القيادة المركزية الأمريكية، الثلاثاء، بأن أبوبكر البغدادي زعيم تنظيم “داعش” يجري هربا في الصحراء على الحدود بين العراق وسوريا للنجاة بحياته.

وقال ماكنزي، الذي رشحه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال جلسة استماع بمجلس الشيوخ حول تعيينه قائدا للقيادة المركزية، إن “البغدادي شخص خائف جدا يجري هربا للنجاة بحياته في الصحراء قرب نهر الفرات على حدود العراق وسوريا”.

ولم يحدد الجنرال فرانك ماكنزي، خلال جلسة الاستماع، جدولاً زمنياً لإلقاء القبض على البغدادي أو قتله، لكنه قال إنه يعتقد أن قدرات زعيم تنظيم “داعش” قد تضررت بشكل كبير.

وأضاف أن ذلك يرجع إلى الحملة العسكرية المستمرة التي يقودها التحالف الدولي ضد مواقع داعش المتبقية. وتابع بالقول: “طالما أنت قلق إذا كنت ستعيش أو تموت في غضون ساعة أو نحو ذلك، فمن الصعب التخطيط لهجمات ضد ديترويت”.

وأفادت وزارة العدل الأمريكية باصدار حكم بالسجن 25 عاماً على جندي أمريكي لمساعدته تنظيم داعش في اقرار رسمي بنجاح التنظيم باختراق المؤسسة العسكرية الاميركية

وسيبقى إيكيكا كانغ، الذي حكم عليه امس الثلاثاء، والذي يبلغ من العمر 35 عاماً، تحت المراقبة 20 عاماً على الأقل كونه أعلن الولاء لداعش في وقت سابق وحاول تسليم التنظيم وثائق حساسة.

وقال مساعد وزير العدل الأمريكي لشؤون الأمن القومي جون ديمرز في بيان “تعهد كانغ بالدفاع عن الولايات المتحدة بصفته عنصراً في جيشنا، لكنه خان بلاده بإعلانه الولاء لتنظيم داعش ومحاولته إرسال وثائق له”.

ووفقاً للسلطات الأمريكية، بدأ كانغ في أوائل عام 2016 التقرب من أفكار التنظيم المتشدد وكان يشاهد بانتظام أفلامه الدعائية على الإنترنت.

كما أخبر المدعين أنه خطط لارتكاب عمل إرهابي يستهدف سوق عيد الميلاد في هونولولو عاصمة ولاية هاواي أو الثكنة التي يعمل فيها.

وكان الجندي الذي خضع لتدريب مكثف على القتال، قد نقل في صيف العام 2017 وثائق ومعدات عسكرية لعناصر في الإف بي آي قدّموا أنفسهم على أنهم وسطاء لتنظيم داعش.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top