مراكز ميدانية في #ليبيا للتلقيح بعد تسارع تفشي كورونا

مراكز ميدانية في #ليبيا للتلقيح بعد تسارع تفشي كورونا

أطلقت السلطات الليبية يوم السبت حملة للتلقيح ضد فيروس كورونا في مراكز ميدانية أقيمت في العاصمة طرابلس، بعد تسجيل تسارع كبير في وتيرة تفشي الوباء في البلاد في الأسابيع الأخيرة.

وأعلنت وزارة الصحة الليبية في صفحتها على “فيسبوك” انطلاق “الحملة الاستثنائية للتطعيم ضد فيروس كورونا المستجد”، موضحة أنه تمت إقامة مراكز ميدانية للتلقيح في ستة أحياء في طرابلس.

وأفادت وكالة “فرانس برس” بتشكّل طوابير طويلة أمام خيم كانت قد نُصبت الجمعة لاستخدامها اعتبارا من السبت كمراكز ميدانية للتلقيح.

وفي 11 يوليو، أغلقت السلطات الليبية المقاهي والمطاعم وعلّقت الدراسة الحضورية في الجامعات وحظرت حفلات الأعراس والتجمعات بسبب تسارع وتيرة تفشي الوباء.

وبعدما كانت حصيلة الإصابات اليومية المسجلة في نهاية أبريل لا تتخطى 400، شهدت ليبيا في الأيام الأخيرة تسارعا كبيرا في وتيرة التفشي، حيث باتت البلاد تحصي يوميا آلاف الإصابات في تطور مرده خصوصا إلى زيادة الفحوص.

ومنذ بداية الجائحة سجلت ليبيا رسميا 229 ألفا و604 إصابات بينها 3344 وفاة، فيما بلغ عدد الملقّحين نحو 500 ألف شخص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.