fbpx
انت هنا في
الرئيسية > بارز > مراسل صحيفة العراق بالموصل : المعارك على أشدها بالساعة الثالثة فجرا بحي 17 تموز

مراسل صحيفة العراق بالموصل : المعارك على أشدها بالساعة الثالثة فجرا بحي 17 تموز

تجري الان  ومنذ الساعة الثالثة فجرا بتوقيت الموصل معارك شرسة في حي 17 تموز بالساحل الايمن

قتل  15 داعشيا الان في حي التنك فيما بقيت جثث اربعة منهم قرب دائرة الاطفاء

لمشاهدة المعارك انقر هنا 

 

وقال مراسل صحيفة العراق بالموصل ان المعارك لا تزال مستمرة في حي التنك واليرموك وباب لكش وباب الطوب والمشاهدة والنبي شيت والمشاهدة وباب جديد وباب البيض وشارعي حلب والكورنيش ختى هذه اللحظة

وأضاف  ان جهاز مكافحة الإرهاب والشرطة الاتحادية تستعيد السيطرة على حي التنك غربي الموصل وأحياء اليرموك ورجم حديد وان إعداد المتسللين من داعش لا يتجاوز ال20 مسلحا تمركزوا في المطحنة رغم معلومات استخباراتية مسبقة بذلك والعوامل بدأت تعود لمنازلها

دعا تنظيم داعش الارهابيقبل قليل امراءه الى شن هجمات مثل هجمات الموصل اليوم في جميع المحافظات التي حررتها القوات العراقية

واغلقت مكافحة الارهاب وعمليات بغداد وباشراف قيادة العمليات شوارع بغدادومنافذها فيما اعلن البرلماني عبد الرحمن اللويزي ان شعار قادمون يا بغداد قد تحقق

قالت قيادة العمليات المشتركة في بيان لها قبل 7 دقائق ان بعض عناصر داعش الارهابية حاولت التسلل الى حي التنك في محاولة فاشلة منهم وتوجهت على الفور قطعات من جهاز مكافحة الاٍرهاب وبإسناد من طيران الجيش وحاصرت المكان وقتلت العديد منهم وتم السيطرة على الموقف واستقرار المنطقة وبقاء المواطنين ومازالت عمليات التفتيش واعادة الانتشار مستمرة

واعلن داعش الارهابي انه يخوض الان الحرب في حي الشفاء الذي يخضع لسيطرة الشرطة العراقية وقرب المجمع الطبي

 

ادعى داعش الارهابي الان انهم يشنون هجوما واسعا على ثكنات القوات العراقية في شارعي حلب والكورنيش وأطراف مناطق باب لكش وباب جديد وباب البيض وباب الطوب

انقر هنا 

قال مراسل صحيفة العراق بالموصل ان الصمت الرهيب للاعلام الحكومي وبياتن الموقف العسكري في معارك احياء التنك ورجد حديد واليرموك هو سيد الموقف بينما نشرت بعض التفاصيل بالاعلام الخليجي

وافاد مراسل صحيفة العراق بالموصل ان نداءات من القوات العراقية لسكان احياء اليرموك والتنك وما جاورهما عدم النزوح الآن

وفي اتصال هاتفي مع الفريق الركن عبدالوهاب الساعدي قال نطمئن الاهالي بأنه سيطرنا بشكل شبه كامل على حي التنك ولايوجد اي مبرر للنزوح .. ومن قام بحرق البيوت وادخال الذعر بين الناس من الخلايا النائمة سيكون حسابهم عسير والذين قتلنا الغالبية منهم الان

نزح اهالي حي التنك في اليوم الاول للعيد سيرا على الاقدام

انقر هنا 

وأفاد مراسل صحيفة العراق بالموصل ان داعش الارهابي ادعى مهاجمته للقوات العراقية في احياء المشاهدة وباب البيض والشفاء الان

ويدعي ان قوات سوات تحرق مواقعها في احياء وادي حجر وتل الرمان ورجم حديد

وطيا فيديو عن هروب الاهالي انقر هنا 

وطيا الصور الاولى عن حي التنك

وقال مراسل صحيفة العراق بالموصل ان جهاز مكافحة الارهاب يمنع الاهالي من النزوح ويفرض حظرا للتجوال على كل من احياء موصل الجديدة والعامل والرسالة.

مراسل صحيفة العراق بالموصل : المعارك على أشدها بالساعة الثالثة فجرا بحي 17 تموز

وان القوات الامنية تصد هجوماً عنيفاً بالاحزمة الناسفة بحي التنك بالجانب الايمن اشتباكات عنيفة الان تدور في حي رجم حديد الغربي في الجانب الايمن

أفاد مراسل صحيفة العراق بالموصل ان تنظيم داعش الارهابي اصدر بيانين قبل قليل عن سيرطته على حي التنتك وحي اليرموك بالموصل الجديدة في اليوم الاول من عيد رمضان المبارك

وقال شاهد عيان ان مجموعة قليلة من مسلحي داعش خرجوا من صناعة وادي عكاب الى حي التنك ، لعدم وجود قوة تمسك الارض.

وتم احراق بعض منازل المدنيين في حي التنك على ايدي الدواعش

وتسلل بعض عناصر تنظيم داعش الإرهابي إلى حي الرسالة بالجانب الأيمن من الموصل، ومواجهات عنيفة لصدهم من قبل القوات الامنية و حدوث حركة نزوح للمدنيين من الأحياء السكنية هناك.

وان عناصر تنظيم داعش الارهابي يقومون بإعدام عدد من المدنيين ذبحا بسوق المعاش في الجانب الايمن .

مراسل صحيفة العراق بالموصل : المعارك على أشدها بالساعة الثالثة فجرا بحي 17 تموز

مراسل صحيفة العراق بالموصل : المعارك على أشدها بالساعة الثالثة فجرا بحي 17 تموز

حركة نزوح للمدنيين من احياء التنك و نابلس و رجم حديد في الجانب الايمن من الموصل بعد دخول عناصر تنظيم داعش الإرهابي إلى حي التنك.

يذكر ان حي التنك يبعد ٤ أحياء عن المدينة القديمة واليرموك ٣ أحياء تقريبا وهجوم اخر على حي الموصل الجديدة وهو بجانب المدينة القديمة !

 

 

 

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top