محمد رضا السيستاني يفتي بجواز ان يكون امام الصلاة اعضب واستئجار مصلي

محمد رضا السيستاني يفتي بجواز ان يكون امام الصلاة اعضب واستئجار مصلي
السؤال: هل تجوز إمامة مَن قُطِعت إحدى يديه من المرفق؟
وهل يجزي أستيجاره للصلاة؟

الجواب: نعم تجوز امامته و الاحوط وجوبا عدم استئجاره.
٢السؤال: اخذت سنة صلاة استيجار وبعد ان اتممتُ بعضها حدثت عندي كثرة شك في الفاظها فصرت أكرر اللفظ الواحد عدة مرات وبعد فترة علمتُ أني كثير الشك فعملت بوظيفتي الشرعية فما حكم صلاتي التي كررت فيها الالفاظ؟

الجواب: صلواتك صحيحة.
٣السؤال: إذا لم يأتِ المستأجر للصلاة بما يقتضيه الإطلاق كالأذان والإقامة جهلاً بالحكم فما وظيفته؟

الجواب: الظاهر أنه لا يستحق الأجرة على عمله ولا يقاس ذلك بصورة النسيان فمع اليقين بفراغ ذمة الميت بما أتى به تبطل الإجارة وإلا فلا موجب لبطلانها إذا كان المستأجر عليه يعم ما يؤتى به باحتمال التفريغ ولو لم يعلم كونه مفرغاً في الواقع.
٤السؤال: إذا أخّر الأجير أداء ما عليه من العبادات إلى أن فقد القدرة على الأداء قد تضاعفت الاجرة كثيراً فماذا يفعل؟

الجواب: إذا لم يكن متعلق الإجارة خصوص العمل المباشري تبقى العبادة المستأجر عليها ديناً في ذمته ويلزمه أداؤها ولو بأستئجار غيره لذلك بالأجرة الحالية وإذا مات ولم يؤدها اخرجت من تركته كسائر الديون مقدماً على الوصية والإرث نعم لو عرف المستأجر فراجعه فرضي بفسخ المعاملة واسترجاع الأجرة المسماة فلا إشكال.
٥السؤال: شخص لا يصلي ولا يصوم ولكنه يصلي ويصوم اجارة عن غيره فهل يصح ذلك ؟

الجواب: يصح عمله ولا ينبغي ان يستاجر مثل هذا.
٦السؤال: اذا لم يشترط صاحب المال اي شيء في صلاة الاستجارة فهل يجوز في الركعة الثالثة والرابعة بالتسبيحات مرة واحدة ومن دون اذان واقامة؟

الجواب: لا يجوز الا مع التصريح بالاكتفاء بذلك لأن الاطلاق ينصرف الى المتعارف.
٧السؤال: اخذ شخص صلاة نيابة عن شخص اخر متوفى ولكن لم يقضِ الصلاة وتوفي الشخص فما موقفه ؟

الجواب: يؤاخذ اذا ترك عمداً وعلى الورثة دفع المال ليصلى عن المستاجَر له ان لم يمكن مراجعة المستاجر.
٨السؤال: هل يجوز لي استئجار شخص يقوم عني بالأعمال المستحبة مثل الصوم والصلاة في حياتي؟

الجواب: لا يجوز .
٩السؤال: هل يجوز إستئجار ذوي الاعذار للصلاة ؟

الجواب: لا يجوز استئجار ذوي الأعذار مطلقاً على الأحوط لزوماً كالعاجز عن القيام أو عن الطهارة الخبثية أو المسلوس أو المتيمم إلا إذا تعذر غيرهم، بل في فراغ ذمة الميت مع تبرع العاجز إشكال، فلا يترك مراعاة مقتضى الاحتياط في ذلك، نعم يجوز استئجار ذي الجبيرة ويكفي تبرعه وإن كان الأحوط استحباباً خلافه.
وإذا استأجر القادر فصار عاجزاً وجب عليه التأخير إلى زمان رفع العذر، وإن ضاق الوقت انفسخت الإجارة.
١٠السؤال: هل يكون وجوب الجهر والاخفات في الصلاة الاسئجارية بحسب النائب أو المنوب عنه؟

الجواب: يجوز استئجار كل من الرجل والمرأة عن الرجل والمرأة، ويراعي الأجير في الجهر والإخفات حال نفسه، فالرجل يجهر بالجهرية وإن كان نائباً عن المرأة، والمرأة لا جهر عليها وإن نابت عن الرجل.
١١السؤال: هل تجوز النيابة عن الاحياء ؟

الجواب: لا تجوز النيابة عن الأحياء في الواجبات ولو مع عجزهم عنها ــ إلا في الحج إذا كان عاجزاً عن المباشرة وكان موسراً، أو كان ممن استقر عليه الحج، فيجب أن يستنيب من يحج عنه ــ وتجوز النيابة عنهم في بعض المستحبات العبادية مثل الحج والعمرة، والطواف عمن ليس بمكة، وزيارة قبر النبي (صلّى الله عليه وآله) وقبور الأئمة (عليهم السلام) وما يتبع ذلك من الصلاة، بل تجوز النيابة في جميع المستحبات رجاءً، كما تجوز النيابة عن الأموات في الواجبات والمستحبات، ويجوز إهداء ثواب العمل إلى الأحياء والأموات في الواجبات والمستحبات ــ كما ورد في بعض الروايات وحكي فعله عن بعض أجلاء أصحاب الأئمة (عليهم السلام) ــ بأن يطلب من الله سبحانه أن يعطي ثواب عمله لآخر حي أو ميت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.